الوزير آل الشيخ: خياران أمام الداعية المخطئ وهؤلاء سيطوى قيدهم
اعترف بوجود ترهل وظيفي في وزارة الشؤون الإسلامية

الوزير آل الشيخ: خياران أمام الداعية المخطئ وهؤلاء سيطوى قيدهم

الساعة 7:39 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
الوزير آل الشيخ: خياران أمام الداعية المخطئ وهؤلاء سيطوى قيدهم
المواطن - الرياض

أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الدكتور عبداللطيف آل الشيخ، أنه سيتم محاسبة الخطباء والوعاظ مثيري الفتن على المنابر؛ لأنه لم يعد هناك مجال للتسامح.

وتابع آل الشيخ في حواره ببرنامج “بالمختصر” على قناة إم بي سي، أن على الخطيب أو الداعية المخطئ والمتجاوز إما الانضباط على المنبر أو ترك المجال لغيره، مضيفًا أنه سيتم اتخاذ إجراءات صارمة في حق الخطباء الذين يستغلون الإعلام حبًّا للدعاية الشخصية.

 

وأضاف وزير الشؤون الإسلامية أنه تم رصد بعض التجاوزات على المنابر إلا أنها لا تعتبر ظاهرة، وأنه سيتم التعامل معها بسرعة واتخاذ الإجراءات المناسبة بحقها

ورأى آل الشيخ أن استخدام التقنية في خطب الجمعة ونشرها، حالات شبه نادرة، وهذا مخالف لأنظمة الإعلام أولًا ومخالف لتوجهاتنا كما أنها ممارسات لا يقصد بها وجه الله، بقدر الحب في الانتشار والشهرة الشخصية، ومن يفعلها يطوى قيده.

 

وشدد آل الشيخ على دعم الوزارة لكافة المناشط الدعوية والفكر المعتدل، وتسهيلها ما دامت متوافقة مع عقيدتنا.

وتمنى الوزير إغلاق بعض القنوات التي تتبنى أفكارًا ضالة وسامة باسم الدين، مراهنًا على أن المواطن سيكون هو الرقيب، وأن الوزارة ستدشن في الأيام القادمة رقم مجاني 1933 لاستقبال بلاغات وملاحظات المواطنين حول المسجد وخطيبه وجميع ما يخص المسجد.

كما اعترف آل الشيخ بوجود “ترهل وظيفي” في وزارته؛ ولهذا هم بصدد إعادة هيكلة من جديد للوزارة.

وصرح بأنه “منذ قدومي قلصت بعض الميزانيات المهدرة.. وسيكون المال في مكانه الطبيعي”.

 

 


شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

الشيخ يقترح ممرًّا شرفيًّا من 15 شخصًا لممثلي الدوري

قدم الإعلامي الرياضي محمد الشيخ اقتراحًا لرابطة الدوري