بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه

بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه

الساعة 3:01 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, غرائب
0
طباعة
بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه
المواطن - محمود نبيل - القاهرة:

رغم صغر سنه، سخر الطفل روبرت البالغ من العمر عامين قدراته لمساعدة توأمه روني، والذي أُصيب بمرض في المخ جعله غير قادر على النمو بصورة طبيعية كان مفترضا له.
ووفقًا لما جاء في صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن روني أصيب بسكتة دماغية أدت إلى جعله غير قادر على الاستجابة أو التحرك بصورة طبيعية وهو عمره لا يتجاوز 19 شهرًا.
وأقر الأطباء بضرورة خضوعه لعملية جراحية لإزالة بعض الأورام الناتجة عن تلك السكتة الدماغية، وهو ما أسهم بشكل رئيسي في خفض نسبة الورم، على أمل أن يُقضى عليه بشكل تام.
روني الذي بصدد الخضوع إلى عملية جراحية أخرى في المخ خلال أكتوبر المقبل، وجد في توأمه روبرت المعاونة الصادقة والمساعدة في كل مناحي الحياة، بدءا من التحرك وصولًا إلى الطعام والشراب.
روبرت حسب الصور التي نشرتها ديلي ميل بات المساعد الرئيسي لوالديه في العديد من الأمور الخاصة برعاية روني، وذلك على الرغم من صغر سنه وصعوبة إدراكه لحالة أخيه المرضية.
وخلال الفترة الحالية تسهم العوامل النفسية بشكل كبير في تحسين الحالة الصحية لروني، وهو الأمر الذي يُرجع بالفضل فيه إلى توأمه روبرت، والذي بات الشخص الأقرب في حياة شقيقه المريض، متفهمًا الاهتمام الزائد لأبويه بروني.

بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه - المواطن بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه - المواطن بعد إصابته بمرض في المخ.. طفل بعمر عامين يتولى مهام العناية بتوأمه - المواطن


شارك الخبر


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :