مفاجآت جديدة.. علي عبدالله صالح قتل على عتبة داره وأصدقاؤه باعوه للحوثيين وأغلقوا هواتفهم عندما استغاث بهم
أعد العدة للانقضاض على الحوثيين لكنهم أجهزوا عليه في بيته

مفاجآت جديدة.. علي عبدالله صالح قتل على عتبة داره وأصدقاؤه باعوه للحوثيين وأغلقوا هواتفهم عندما استغاث بهم

الساعة 10:08 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - متابعة

بالرغم من مرور عدة أشهر على عملية اغتيال الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح إلا أن العديد من المفاجآت تتكشف حول اللحظات الأخيرة وكيف تآمر عليه قادة حزبه وتحالفوا مع الحوثيين ضده وأغلقوا هواتفهم في وجهه حين تعرض لإطلاق النار قبل اغتياله بلحظات.
وقال ياسر اليماني المتحدث باسم الرئيس اليمني الراحل إن علي عبدالله صالح عرف متأخرًا بخيوط المؤامرة التي دبرت ضده ودفع حياته ثمنًا لها.

ولفت إلى أن الحوثيين عرضوا عليه في نفس الليلة التي هاجموه فيها العديد من العروض منها الإقامة الجبرية أو تسليم نفسه أو التنحي عن العمل السياسي، لكنه رفض كل ذلك وقاتل حتى آخر لحظة، ولم يرض بتسليم رقبته للميليشيات الحوثية.
وتابع اليماني في حوار صحفي نشرته وكالة “سبوتنيك” الروسية أن الرئيس الراحل خذل من بعض قيادات المؤتمر الداخلية، فعندما أعد العدة للانقضاض على الحوثيين، كانت هناك قيادات تبيع الرئيس والمؤتمر والوطن دون علم الرئيس علي عبد الله صالح من أجل مصالح شخصية، وهناك قائمة طويلة من الخيانات من جانب القيادات الداخلية المؤتمرية والتي كانت تعد العدة مع الرئيس للانقضاض على الحوثيين، وذهبت تلك القائمة للتحالف مع الحوثيين ضد الرئيس وضد الحزب في اللحظات الأخيرة”.

وأضاف: “لم يعلم الرئيس صالح بتلك الخيانات إلا وقت المواجهات المسلحة مع الحوثيين عندما حاول في تلك اللحظات العصيبة التواصل مع بعض القيادات المؤتمرية، لكنهم أغلقوا هواتفهم ولم يردوا على الرئيس صالح، وعندها أدرك صالح أن هناك خيانات كبرى حدثت داخل قيادات “المؤتمر الشعبي العام” ولم يكن أمامه سوى المواجهة حتى النهاية، حيث قاتل على عتبة داره حتى قتل ولم يحاول الهرب كما ادعى الحوثيون”.


هل قرأت هذا ؟

almowaten jobs

5 مشاراكات

  1. علي الزهراني

    كل اسبوع يطلع لنا كذاب يمجد خاين ويخون خونه .اليس علي عبدالله صالح من نهب ثروات اليمن وسلمه للحوثيين وتحالف معهم على اليمن والحكومه الشرعيه وتلك وشعبه.لقد حاول حتى اخر لحظه العب على الحبلين بعيدان عن مصلحة بلده فلقي جزاء خيانته وكل خاين لوطنه هذا مصيره فمهما حاول المنافقون تمجيد الخاين وقلب الحقايق فن الوقايع يسجلهاالتاريخ

  2. جندي سلمان

    صالح انطبق عليه المثل
    ربيت كلبك وعض يدك

    هو من أوجد الحوثي وبناءه والشعب يدرك هذا ولكن الخاين يُهان طال عمره او قصُر

  3. الخيانة صفة الانذال

  4. حسن زين الحداد

    محاولة تلميع لتاريخة الغير مشرف للجميع

  5. Mohammedkangmohammed

    افتعلها ووقع فيها بعد وقوفه مع الحوثيين ضد الشعب اليمني هذا جزاء من يحاول واو يقف ضد المسلمين الا وان الحوثي كان مفكر كل القتل والاغتصاب سيمر الى أن جاءهم قوي التحالف العربي والاسلامي والتى تعمل استقرار اليمن ورجوعه شرعيته من المرتزقة الذين باعوا دينهم وانفسهم واليوم يجدون الموت من كل مكان ولا يجدون ملجأ للفرار من قوى التحالف العربي ،اللهم ارفع البلاء عن الامه الاسلاميه ولا تواخذنا بما فعل السفهاء منا وردنا إلى دينك ردا جميلا،

‎التليقات مغلقة‫.‬

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :