إحصائية العنف العالية بحق الطلاب تدعو تعليم الروضة لتنفيذ برنامج رفق
بمشاركة مكتب العمل والسجون

إحصائية العنف العالية بحق الطلاب تدعو تعليم الروضة لتنفيذ برنامج رفق

الساعة 10:44 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - الرياض

نفذت مدرسة مروان بن محمد المتوسطة، بمتابعة من شعبة التوجيه والإرشاد بمكتب التعليم بالروضة، برنامج “رفق”، والذي يهدف للتقليل من العنف بجميع أنواعه وتثقيف المجتمع، وهو ضمن خطط وزارة التعليم للقضاء على العنف، وذلك بتشريف من مدير إدارة التوجيه والإرشاد بتعليم منطقة الرياض عبدالرحمن بن حمود السبيل ومدير مكتب التعليم بالروضة عماد بن محمد الهذيل ومساعد مدير إصلاحية الملز للشؤون الإدارية العقيد طلال بن عوض الشاطري، ومدير إدارة الحماية بمكتب العمل صعب العتيبي.

ويأتي التحرك ناحية القضية أملًا في تخفيف النسبة التي أعلنت عنها “التعليم” في وقت سابق، حيث تشير آخر إحصائية نشرتها وزارة التعليم أن 80% من الطلاب تعرض إلى عنف نفسي، في حين أن 63% من الطلاب تعرض لعنف جسدي، و58% من الطلاب تعرض لمشاهدة العنف، وأن 20% من الطلاب تعرض للضرب حد التعذيب، في حين أن 13% من الطلاب تعرض عنف جنسي.

وتجول الضيوف في أركان المعرض إذ قام الأستاذ أحمد الغامدي بإطلاعهم على المنشورات التوعية والإرشادية وذلك للحد من ظاهرة العنف وتعريف الطلاب وزوار المعرض بمخاطر العنف، ومن ثم اطلع الحضور على بعض مناشط الطلاب في المعرض من رسومات وتصاميم إلكترونية، وفي نهاية الزيارة تحدث عبدالرحمن بن حمود السبيل عن المعرض بقوله: “خصصت وزارة التعليم لجنة مركزية للإشراف على برنامج (رفق)، ولجان تنفيذية تمثلها مكاتب وشعب التوجيه والإرشاد في مكاتب التعليم وتنطلق من الميدان التربوي؛ وذلك للحد من ظاهرة العنف”.

كما تحدث مدير مكتب التعليم بالروضة عماد الهذيل: “بلا شك أن هذا البرنامج برنامج اجتماعي ناجح له أثر كبير في لحمة أبناء الوطن، وتبنته وزارة التعليم وإدارة التعليم ممثلة في متوسطة مروان بن محمد، عبارة عن لوحات إرشادية ومعرض ولقاءات ومحاضرات تهدف توعيه الطلاب وأولياء الأمور وبث الوعي في جانب رفق وله أثر كبير على المجتمع”.

وعن تأثير العنف على الطلاب وأثره على النزلاء في السجون، يقول: “بالتأكيد العنف يسبب الكثير من المشاكل والتي تأثر علي السلوك، نزلاء السجن مروا بظروف صعبة جراء تأثره بالعنف؛ مما أدى إلى انحرافهم؛ مما أدى لاتجاههم إلى مجال التفحيط وتعاطي المخدرات، في حين حث الله تعالى بالرفق والتسامح، وأتمنى من البرنامج (رفق) تقويم سلوك أبنائنا بالنحو السليم، خاصة أن المعنف يحتاج إلى معالجة نفسية واجتماعية، وذلك لمعالجة هذا المعنف المعالجة الصحيحة ويبدأ ذلك من الأسرة فالمدرسة فالمجتمع”.

وفي نهاية المعرض قدم الضيوف شكرهم للجنة المنظمة للحفل بقيادة فرحان العنزي رئيس شعبة التوجيه والإرشاد بمكتب التعليم بالروضة، والمشرف التربوي أحمد الخراشي ومنسق الشعبة بالمكتب تركي البكر ومدير البرنامج في المدرسة القائد حسن حاوي والمشرف الإعلامي للبرنامج صلاح القرني، وحضر البرنامج المشرف التربوي سالم القحطاني ومشرف النشاط بالمكتب الأستاذ طلال العنزي.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :