الميليشيا تستعد لفصل آلاف اليمنيين من وظائفهم لصالح القادمين من الكهوف!

2018-10-23 الساعة 9:42
الميليشيا تستعد لفصل آلاف اليمنيين من وظائفهم لصالح القادمين من الكهوف!

حذّر وزير الإعلام اليمني، معمر الأرياني، من مساعي ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران لفصل آلاف الموظفين في الجهاز الإداري للدولة من وظائفهم وتوطين عناصرها داخل الأجهزة الحكومية في سياق مخطط مكتمل الأركان لتدمير مؤسسات الدولة.

وقال الأرياني في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية: “إن ميليشيا الحوثي الانقلابية أعدت كشوفات تضم عشرات الآلاف من الموظفين في كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة المركزية والمحلية والاقتصادية والمستقلة والملحقة والصناديق الخاصة في مناطق سيطرتها تمهيدًا لفصلهم من وظائفهم تحت مبرر انقطاعهم عن العمل وعملهم مع الحكومة الشرعية”.

وأضاف أن هذه الإجراءات التي تأتي ضمن مساعي الميليشيا لحوثنة مؤسسات الدولة بعد إفراغها من الكادر البشري المؤهل وتصفية معارضيها وتوطين عناصرها القادمين من متارس الانقلاب وكهوف صعده تؤكد مضيها في تنفيذ مشروعها الانقلابي على المؤسسات الدستورية والإجماع الوطني وتنصلها عن جهود التسوية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة وعدم اكتراثها بالأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية والمعيشية الكارثية التي خلفها الانقلاب”.

وأكد وزير الإعلام اليمني أن ذلك العبث الذي تمارسه ميليشيا الحوثي الانقلابية داخل الأجهزة الحكومية الواقعة في مناطق سيطرتها من تعيينات في المستويات الإدارية العليا والدنيا وقرارات فصل وإحلال الموظفين هي إجراءات غير قانونية كونها صادرة عن حكومة انقلابية.