مدير تعليم عسير للقادة والقائدات: امنحوا الطلاب فرصة ليقودوا حملة الدفاع عن الوطن
أكد أن التعليم خط المواجهة الأول لكل مغرض

مدير تعليم عسير للقادة والقائدات: امنحوا الطلاب فرصة ليقودوا حملة الدفاع عن الوطن

الساعة 4:53 مساءً
- ‎فيالمراسلون, جديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - عسير

شدد مدير عام التعليم في منطقة عسير جلوي آل كركمان ، على ضرورة تأكيد المواطنة لدى الطلاب والطالبات في المدارس، وغرس قيم الولاء والانتماء لهذا الوطن وقيادته، في ظل ما تشهده المملكة من حملات مغرضة تسعى للنيل من أمنها ومقدراتها.
ولفت في الوقت ذاته إلى أن التعليم يعد خط المواجهة الأول في وجه كل مغرض وحاقد ، مشددًا على دور المجتمع التعليمي العظيم الذي يرتكز على عدة أمور يأتي في أولها ترسيخ القيم الإسلامية والوسطية لدى النشء، وتعزيز الولاء للوطن وقياداته ، والمحافظة على مقدرات الوطن ومكتسباته.
وأشار إلى أن الجميع مطالب اليوم أكثر من أي وقت مضى بترسيخ هذه المفاهيم والعمل على تنفيذ  مشروع في تعليم عسير يعنى بتأكيد المواطنة وتعزيز الانتماء والذب عن  الوطن ضد كل مغرض، على أن ينطلق المشروع من أربعة محددات تتضمن تعظيم العلم السعودي في كل يوم وفي كل مكان، وفي كل  فصل  تعزيزًا لهذا الرمز الغالي ،إضافة إلى الاحتفاء بالوطن وتعريف النشء كيف كان هذا الوطن وكيف أصبح ، وكيف شهد قفزات تنموية، وكيف نواجه هذه التحديات من خلال برامج المدرسة ومناشطها  اليومية للرد على هذه الحملات المغرضة التي تستهدف قيادة الوطن وأمنه.

وطالب آل كركمان بضرورة تفعيل ساعة النشاط واستثمارها في برامج تصب في هذا الغرض وتنفيذ فعاليات تخدم الوطن وتعزز مكانته، فالوطن وطن الجميع والولاء للقيادة منقطع النظير رغم أنوف الحاقدين، بالإضافة إلى تفعيل حسابات التواصل الرسمية للمدارس والطلاب والطالبات وأعضاء الهيئة الإدارية والتعليمية في مواقع التواصل الاجتماعي للدفاع عن  الوطن وقيادته ومقدراته ، والرد على الحملات المغرضة  من خلال قول الحق واستغلال هذه المنصات في هذا الوقت تحديدا بشكل أمثل، ومنح الطلاب والطالبات فرصة ليقودوا حملات الدفاع عن الوطن  .

وأضاف آل كركمان : نحن في وقت يحتاج فيه الوطن منا إلى كل قلب ، وإلى كل صوت ، وإلى كل عبارة ، والحياد اليوم في حق الوطن والصمت عن الدفاع عنه جريمة لا توازيها جريمة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال اللقاء العام الذي نظمته الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة صباح اليوم بفندق قصر أبها، ضمن حملة ” فخرنا قيادتنا  ” التي تهدف للرد على الحملات الإعلامية المغرضة التي تستهدف المملكة العربية السعودية، وذلك بحضور أكثر من ١٥٠٠ قائد وقائدة على مستوى الإدارة والمكاتب والميدان بما فيهم جميع المشرفين والمشرفات ورواد ورائدات النشاط وقادة وقائدات المدارس.

 



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :