مسؤول استخباراتي سابق: التاريخ يُنصف المملكة في قضية خاشقجي

مسؤول استخباراتي سابق: التاريخ يُنصف المملكة في قضية خاشقجي

الساعة 6:50 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - محمود نبيل - القاهرة:

قال نورمان رولي أحد كبار المسؤولين السابقين في الاستخبارات المركزية الأميركية، إن المملكة بريئة من أي محاولة متعمدة لاغتيال الصحفي جمال خاشقجي في مبنى القنصلية بمدينة إسطنبول، مشيرًا إلى أن تاريخ السعودية لا يحتوي على سوابق للعمل بهذا الأسلوب.
وأكد رولي خلال حوار خاص مع شبكة CBS الأميركية، أن التاريخ يؤكد صدق الرواية التي أعلنتها المملكة بشأن وفاة الصحفي داخل القنصلية، والتي نتجت عن شجار وليس محاولة متعمدة لقتله.
وأوضح أن التفسير الذي صدر عن الرياض بدا ملائمًا لما تقوله العديد من الوقائع التاريخية، والتي تؤكد أن المملكة ليس لها أي سوابق في عمليات الاغتيال أو التصفية، والتي تتبعها العديد من أجهزة الاستخبارات في منطقة الشرق الأوسط والعالم.
وبين رويل الذي تقاعد من منصبه في الاستخبارات الأميركية العام الماضي، والذي عاد من المملكة قبل أيام قليلة، أن هناك حالة غضب عامة لإلصاق تلك التهم بالمملكة دون أي دليل أو سند.
وقال رويل للشبكة الأميركية: “تقريبًا كل الناس يتألمون بسبب هذا الحدث، هناك ألم تتعرض له المملكة بأكملها بهذا العمل”.
وأضاف: “السعوديون ليس لديهم تاريخ في الانخراط بأنشطة اغتيال في الخارج، وهذا الرأي يدعم الرواية التي صدرت عن السعودية بشأن الحادث”.
يذكر أن وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون، كانت قد أكدت أمس الاثنين أنه لا تغيير في التعاون العسكري مع الرياض ودعم حرب اليمن.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :