رضيع يتضور جوعًا.. الرضاعة قد تكون شرطًا لعمل المضيفات

رضيع يتضور جوعًا.. الرضاعة قد تكون شرطًا لعمل المضيفات

الساعة 12:47 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, غرائب
2880
0
طباعة
المواطن - محمود نبيل - القاهرة:

تدخلت مضيفة جوية لمساعدة طفل غريب يبكي بعد نفاد الحليب الاصطناعي أثناء الرحلة، في موقف استحق ثناء واسعا على المستوى الإنساني.
بدأ الموقف عندما سمعت باتريشا أورجانو، البالغة من العمر 24 عامًا، التي تعمل على متن رحلة داخلية في الصباح الباكر بدولة الفلبين صوت الطفل وهو يصرخ جوعًا، وذلك حسب صحيفة ميرور البريطانية.
واقتربت المضيفة الحسناء من أم الطفل، والتي قالت لها إن سبب بكاء الطفل هو نفاد الحليب الاصطناعي، وهو الأمر الذي دفع أورجانو لعرض المساعدة عن طريق إرضاع الطفل، وذلك خلال جزء داخلي في المقصورة الخاصة بالمضيفات.
باتريشا لديها طفل يبلغ من العمر تسعة أشهر يدعى اليشم، لذلك قالت إنها تعرف متاعب الأمومة، ومن حسن حظ الطفل الجائع أنها لا تزال في طور الرضاعة ويمكنها إسكات جوعه.
وقالت: “بمجرد أن سمعت صرخة الطفل، كنت أعرف أنه يجب أن يكون هناك شيء يمكنني القيام به للمساعدة”.
وأضافت: “عندما أخبرتني الأم أنها لا تمتلك حليبا للأطفال، وكنت أعرف أنه لا يوجد أحد على متن الطائرة لديه ذلك، وكنت أعرف أنني يجب أن أساعد”.
وتابعت: “كنت أعرف أنني أستطيع أن أقدم المساعدة من خلال الرضاعة، حيث كنت أقوم بإرضاع طفلي الصغير بنفسي، لذا عرضت خدماتي”.
وقالت باتريشا إن والدة الطفل كانت “شاكرة” لمساعدتها لأنها كانت في المطار منذ الليلة السابقة، وهذا هو السبب في نفاد الحليب الاصطناعي لطفلها.

مسك العالمي لحظة بلحظة على تويتر

أخبار المواطن عن مسك العالمي

  • بدر العساكر يتابع تفاصيل منتدى مسك العالمي حتى آخر لحظة
  • ختامها مسك لمنتدى مسك العالمي .. هكذا كانت النهاية بعدسة ” المواطن”
  • فيديو.. معرض معهد مسك للفنون يجذب زوار المنتدى العالمي
  • منتدى مسك العالمي: الشباب أكبر مصدر للحلول وتغيير العالم
  • اتفاقية بين مسك ونيوم لتدريب الجيل السعودي وإيجاد حلول للمدن المستقبلية
  • مختارات
  • فيديو نادر.. الملك سلمان في سدير قبل 15 عامًا ويمازح راعي الحطب
  • عاش المريض.. ومات طبيبه!! قصة مؤثرة يرويها النمر


  • لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :