بعد الغضب السوداني.. البشير يعد بإصلاحات اقتصادية ويحذر من هؤلاء

بعد الغضب السوداني.. البشير يعد بإصلاحات اقتصادية ويحذر من هؤلاء

الساعة 9:38 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
بعد الغضب السوداني.. البشير يعد بإصلاحات اقتصادية ويحذر من هؤلاء
المواطن - متابعة

أكد الرئيس السوداني، عمر البشير، سعي الدولة وعزمها على إجراء إصلاحات اقتصادية توفر للمواطن حياة كريمة، وأشاد سعادته بالتنسيق المحكم بين القوات النظامية، مثمنًا جهود جهاز الأمن والمخابرات في الحفظ على أمن وسلامة المواطنين والممتلكات العامة والخاصة وإسناد خطط وجهود الجهاز التنفيذي لتوفير وضمان انسياب السلع والخدمات.

جاء ذلك لدى لقائه أمس بهيئة قيادة جهاز الأمن والمخابرات الوطني، حيث دعا المواطنين لعدم الالتفات لمروجي الشائعات والحذر من محاولات التشكيك وزرع اليأس والإحباط، واعدًا بإجراءات حقيقية ملموسة لإعادة ثقة المواطنين في الجهاز المصرفي، بحسب قوله.

وتواصلت الاحتجاجات الشعبية في عدد من المدن السودانية احتجاجًا على ارتفاع الأسعار وتزايد معدلات البطالة.

ونقلت مصادر إعلامية سودانية خروج تظاهرات كبيرة في مدينة الترتر جنوب كردفان، وقام المحتجون بإضرام النار في مبنى جهاز الأمن.

وشهد السودان على مدى الأيام الماضية مظاهرات هادرة في العديد من المدن سقط فيها أكثر من 20 قتيلًا، وتم تعليق الدراسة في ولاية الخرطوم وفرض الطوارئ في عدد من المدن والولايات.

وأفادت مصادر سودانية بأن استمرار المظاهرات أدى إلى سقوط ولاية النيل الأبيض بأيدي المتظاهرين بعد هروب واليها وأسرته إلى مكان مجهول، وتم حرق منزله وعدد من المؤسسات؛ منها المجلس التشريعي بالولاية، ودار المؤتمر الوطني، وديوان الزكاة بالنيل الأبيض.

وأعلن متحدث باسم تحالف معارض في السودان، أن السلطات ألقت القبض على 14 من قادة التحالف أول أمس السبت، وذلك مع استمرار الاحتجاجات المناهضة للحكومة بسبب الأزمة الاقتصادية لليوم الرابع في عدة مدن.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :