تعهد رئيس الفيفا يضع قطر في مأزق قبل كأس العالم 2022

تعهد رئيس الفيفا يضع قطر في مأزق قبل كأس العالم 2022

الساعة 2:01 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية, حصاد اليوم
17630
0
طباعة
المواطن - محمود نبيل - القاهرة:

أكدت صحيفة “هيرالد سكوتش” البريطانية، أن قطر قد لا تكون قادرة على الوفاء بواحد من أهم تعهدات جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، خلال استضافتها لبطولة كأس العالم 2022.

جياني إنفانتينو تعهد بإقامة بطولة تتوافق مع متطلبات البيئة ولا تمثل أعباء ضخمة على مرافقها خلال 2022، وذلك بالتخطيط الأمثل لتنظيم البطولة في قطر.

وأشارت الصحيفة إلى أن بعض قدرات قطر لا تكفي لتنظيم بطولة ناجحة من الناحية البيئة، لا سيما وأن أكثر من مليون سائح سيذهبون لمشاهدة مباريات كأس العالم في قطر، مع احتمالية إتاحة الفرصة للفرد الواحد بمشاهدة مباراتين في اليوم الواحد، وذلك لتقارب المسافات بين المدن.

وأوضحت أن هذا النسق لا يمكن أن يساعد على توفير بيئة نظيفة أثناء الشهر الذي تقام فيه فعاليات البطولة، خاصة وأن هناك افتقاراً لأبسط إمكانيات إعادة تدوير المخلفات.

ونوهت الصحيفة إلى أن عدداً من البلدان لم تنجح على النحو الأمثل في تنظيم بطولة نظيفة بيئيًا، وذلك رغم الإمكانات الاقتصادية والمالية الكبيرة، حيث كانت جنوب إفريقيا في 2010 واحدة من البطولات التي لم تشهد قدرات كبيرة في إعادة تدوير المخلفات.

ووفقًا للصحيفة، كانت هناك بعض النجاحات في جنوب إفريقيا، لكن نقص مرافق إعادة التدوير كان يعني أن الكثير من النفايات انتهى بها المطاف في مدافن خاصة بذلك.

وقالت الصحيفة: “كأس العالم في قطر سيكون مصغراً، حيث سيُسمح للمشاهدين بحضور أكثر من مباراة واحدة في نفس اليوم، وهو ما يعني أنه لن يكون هناك وفاء كامل بمعايير البيئة كما يزعم الفيفا”.

وطرحت الصحيفة البريطانية سؤالاً: “بالنظر إلى أنه من المتوقع أن يسافر 1.5 مليون شخص إلى كأس العالم 2022، فهل يمكن لقطر أن تفي بوعد إنفانتينو؟”.



لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :