حال أهالي طريق المسيجيد والقاحة مع شبكة الاتصالات.. ندفع الأموال والخدمة سيئة

2018-12-05 الساعة 9:42
حال أهالي طريق المسيجيد والقاحة مع شبكة الاتصالات.. ندفع الأموال والخدمة سيئة

شكا سكان أحياء الشفية وبئر الغنم ويدعة والقاحة وحي الناصفة وغيرها من الأحياء، وعابرو طريق المسيجيد- القاحة الواقع في منطقة المدينة المنورة بمحافظة بدر التابعة لمركز المسيجيد، من ضعف أبراج شركة الاتصالات السعودية والغياب التام لخدمة شركة موبايلي وزين والإنترنت، على الرغم من أن الطريق يعد من الطرق الحيوية ويسلكه الكثير من السيارات، كما أنه يخدم كثيرًا من الأحياء والسكان والدوائر الحكومية وعابري الطريق.

ويتطلع أهالي “طريق المسيجيد والقاحة” وأحياء بئر الغنم ومركز الشفية ويدعة والقاحة وحي الناصفة والعديد من الأحياء الأخرى المجاورة إلى تحرك الجهات المعنية في شركات الاتصالات لإنهاء معاناتهم من تدني خدمات الاتصالات والإنترنت، مشيرين إلى أن شبكات الجوال “ضعيفة جدًّا “، فضلًا عن تعطل خدمة الإنترنت في كثير من الأحيان.

وقد أبدى السكان تذمرهم واستياءهم من ضعف وسوء تغطية شبكة الجوال والإنترنت داخل المنازل وبجوار أبراج الاتصالات التي تبعد عنهم عددًا قليلًا من الأمتار؛ ما تسبب في فقدان التواصل بالأهل والأصدقاء.

وأوضح عدد من الأهالي لـ”المواطن” أنهم يعانون انقطاعًا تامًّا لخدمات الجوال مقابل الأموال التي يدفعونها شهريًّا دون خدمة مقدمة لهم من شركة الاتصالات السعودية ويطالبون بتعويضهم عن أموالهم التي دفعت للخدمة، قائلين إنهم يضطرون في بعض الأوقات إلى الخروج بعيدًا عن منازلهم ليتمكنوا من الاتصال بمن يريدون، وبيَّنوا أنهم يفقدون التواصل بأهلهم؛ لعدم تمكُّنهم من الاتصال بهم؛ لانقطاع خدمة الاتصال والإنترنت في الأحياء المجاورة لطريق المسيجيد والقاحة.

وأضافوا أنهم توجهوا للجهات ذات الاختصاص مرات ومرات، وحتى الآن لم يجدوا تجاوبًا، ولم يُنظر في موضوعهم، لافتين إلى أن “انقطاع الإنترنت جعلنا نبحث عن مكان لتنفيذ بعض طلبات أبنائنا للمدارس أو الجامعات”.

ولفتوا إلى أن هذا الضعف يتسبب في تعطيل الكثير من مصالحهم، خاصةً مع ارتباط الكثير من المعاملات اليومية بشبكة الإنترنت تحديدًا، سواء نظام نور للتعليم وبرنامج أبشر لوزارة الداخلية وغيرها، مؤكدين أنهم تقدموا بعدة شكاوى للاتصالات السعودية وبعض القطاعات الحكومية ذات العلاقة، ولكن بدون جدوى للأسف.

وطالب الأهالي المسؤولين بإيجاد حل لهم وإنهاء معاناتهم، وعلاج تدني شبكة الاتصال والإنترنت، بتقوية أبراج الاتصالات لكي تخدم الإحياء.

تعليقك على الخبر
لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني | الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
  • وسـيـم

    عوافي (: ي حقين المويلح

  • وـسـيم

    عوافيييـ

  • ابوانس

    كذلك قرى الخيف الحزامي يعانون من ضعف الانترنت

  • غير معروف

    كذلك قرى الخيف الحزامي يعانون من ضعف الانترنت