روان بن حسين تتعرض لـ التنمر في ليلة رأس السنة 2019

روان بن حسين تتعرض لـ التنمر في ليلة رأس السنة 2019

الساعة 2:37 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
طباعة
المواطن - متابعة

في الوقت الذي يحتفل فيه العالم بوداع عام ميلادي واستقبال رأس السنة 2019، تعرضت الفاشنيستا الكويتية روان بن حسين إلى موجة من الانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب تغريدة تضمنت التهنئة بالاحتفال بالكريسماس.
ورغم النقد الذي طال روان بن حسين من بعض متابعيها عبر مواقع التواصل إلا أنها لم تحذف أيا من تغريداتها وأكدت أنها تتعرض للتنمر الأمر الذي شجع الكثير من جمهورها على مساندتها ودعمها.

والمعروف أن روان بن حسين هي فاشينيستا وتمتلك مدونة للموضة والجمال وهي إلى جانب كل ذلك تدرس المحاماة في لندن.

روان بن حسين من مواليد 30 ديسمبر 1996 ومع ذلك حققت شعبية كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام الجديد وتحظى بمتابعة كثيفة من قبل المراهقين الذين لديهم شغف بأخبار الموضة والأزياء ومتابعة المشاهير في كل المجالات.
ويذكر أن الفاشينيستا هي مصطلح ظهر في مواقع التواصل بكثافة خلال السنوات  الماضية وهو يشير إلى شخص له ذوقه وحبه للموضة، وليس هنالك شرط أن يكون منسق أزياء أو مصمم أزياء أو له علاقة بمجال الأزياء.
والفاشينيستا هي أسلوب حياة وليست وظيفة أو مهنة ويطلق هذا اللقب على المرأة أما الرجل فيطلق عليه لقب الفاشينيست.
غالبًا ما يتم استخدام الفاشينيستا من قبل شركات مستحضرات التجميل للترويج لمنتجات بعينها وذلك من خلال استغلال الأعداد الكبيرة التي تتابعهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
وتثير هذه الطريقة غضب الكثير من المتابعين الذين يشعرون أنهم يقعون أحيانًا أسرى رغبات الفاشينيستا التي تسعى إلى الحصول على المال من خلال استغلال المتابعين بغض النظر عن جودة المنتج أو مناسبة سعره لأغلب من يتابعونهم.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :