صور.. جمعية ألزهايمر تحتفل باليوم العالمي للتطوع
بحضور رواد الإعلام الجديد 

صور.. جمعية ألزهايمر تحتفل باليوم العالمي للتطوع

الساعة 2:56 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - علي القرني -الرياض:

احتفلت جمعية ألزهايمر بالرياض باليوم العالمي للتطوع، في محاولة لتعريف الحضور بأنشطة الجمعية وأهدافها وطموحاتها لخدمة المرضى وذلك بمطعم نزومي بالرياض.

واستهدف الاحتفال تعريف رواد الإعلام الحديث ونخبة من الإعلاميين المتميزين والرائدين من الكُتاب بمسارات التحول والتمكين لإضاءة مبادرات وبرامج الجمعية عبر سماعهم عن رحلات بر بأجر وقصص معاناة مرضى ألزهايمر وذويهم وإصغائهم لمجلس إدارة الجمعية ومجلسها الاستشاري وفريق عملها عن ما تقدمه الجمعية من خدمات شاملة لمريض ألزهايمر وعن مسيرة عطاء الجمعية التي كان لها دور ريادي في تغيير واقع المرضى مع صناع القرار الذين يشاركون بدورهم مع الحضور وتعريف متابعيهم بما تم تحقيقه وما تعمل عليه الجمعية حالياً في الأفق القريب.

كما تضمن اللقاء استضافة أبرز الأطباء والمتخصصين للحديث عن الجانب الطبي لمرض ألزهايمر وتوعية رموز الإعلام بأبعاد هذا المرض أملاً في تسخير طاقة جيل واع من الشباب لخدمة بلادهم والاستفادة من طاقاتهم الإعلامية المبدعة وتسخيرها لدعم هذه القضية والوصول من خلالهم لكل من يرعى مريضاً بألزهايمر وذلك للوقوف النفسي والمعنوي معهم في محنتهم.
كما استعرض هذا اللقاء معروضات لمسارات الجمعية المتعددة والتي تتضمن عدة مسارات أولها “مسار مساعي” مع صناع القرار بإشراف اللجنة التنفيذية التي تنصب مهامها على التخطيط العام ومتابعة برامج الجمعية ضمن الصلاحيات المفوضة لها من قبل مجلس الإدارة واقتراح الأهداف الاستراتيجية والأولويات بالإضافة إلى الإشراف على إدارة برامج التوعية والتثقيف وتنمية الموارد المالية بشكل عام وبرامج التطوع، حيث سعت اللجنة فيه لاستقطاب الخبرات العالمية والبدء من حيث انتهى الآخرون وعربت أدوات التشخيص والعلاج وشمول مرضى ألزهايمر ضمن التأمين الصحي وحفزت عدداً من المستشفيات لإنشاء العيادات المتخصصة وكما استصدرت فتوى سماحة مفتي عام المملكة باستحقاق مرضى ألزهايمر للزكاة واستقطاب الخبرات العالمية في مؤتمرات ألزهايمر العالمية.
أما المسار الثاني فجاء باسم “مسار ترياق” الذي يخدم مرضى ألزهايمر بإشراف اللجنة العلمية التي تشرف على الجوانب العلمية والبحثية ذات العلاقة المباشرة بمرض ألزهايمر في أنشطة الجمعية كمشروع “أطباء زائرون” الذي أقيم باثنتي عشرة مدينة في مناطق المملكة المختلفة التي تفتقر للأطباء المتخصصين بتشخيص وعلاج مرض ألزهايمر، ويقدم لهم الرعاية المنزلية من أجهزة ومعينات طبية وأدوية ومستلزمات الصحية وكما افتتح عيادة مجانية لتشخيص ذوي الدخل المحدود وتوفير أساور التتبع ولباس التقوى لمرضى المراحل المختلفة وإطلاق مبادرة رحلات الخير وأقيم يوم ترفيهي اجتماعي لمرضى ألزهايمر وكسوة الشتاء إلى جانب رافعة ألزهايمر التي تقوم بنقل المرضى من المنزل وإلى المستشفى لتلقي العلاج الأمثل حيث تصمم هذه الرافعة لنقل المرضى بمواصفات تواكب البيئة الداخلية للسيارة التي تخدم جميع احتياجات المريض ومن يرافقه وبرنامج نرعاهم لنحميهم لتوفير عاملات مدربات لمرضى ألزهايمر، في حين جاء المسار الثالث باسم “مسار معين” لمقدمي الرعاية لمرضى ألزهايمر بإشراف لجنة الدعم الاجتماعي التي تقديم الدعم بجميع مجالاته المختلفة (المادي والعيني والاجتماعي والقانوني) للمستفيدين منه ليحقق الخدمة المطلوبة والمثلى مع مريض ألزهايمر ومن يرعاه كالبرامج والخدمات التي تقدم لمن يرعى مصاباً من ورش عمل والتي فاقت 90 ورشة كبرنامج عون التدريبي وبرنامج رد الجميل والتدريب الإلكتروني والجلسات النفسية المجانية وبرنامج لنتم دينهم ومشروع رفقة التكاملي الاجتماعي والاستشارات القانونية.

وتم تخصيص المسار الرابع ليكون باسم “مسار واعي وراعي” بإشراف اللجنة التنفيذية حيث إن هذا المسار سعى وما زال يسعى لتوعية المجتمع كمشاركة الجمعية بالمؤتمرات المحلية والعالمية كما حققت أول عضوية لجمعية خيرية بمنظمة عالمية “منظمة ألزهايمر العالمية” وإطلاق الحملة الوطنية للتوعية بمرض ألزهايمر والمشاركة بالندوات والمحاضرات والملتقيات التوعوية والتثقيفية بالمرض وتنفيذ عدد من الأفلام والمقاطع التلفزيونية التي تهدف إلى التعريف بالمرض وكيفية التعامل مع مرضى ألزهايمر كما دشنت فيلم “آل زهايمر” وإصدارات الجمعية وطباعة عدد من النشرات والمطبوعات المتعلقة بالمرض.

 

وفي المرتبة الخامسة يأتي “مسار مبادر” المندرج تحت لجنة العضوية والتطوع التي تهدف إلى تحرير إمكانيات الأعضاء والمتطوعين من خلال خلق فرص وإيجاد بيئة تحتضن مشروعات ومبادرات عالية الجودة في عدد من المجالات في برامج التنمية الاجتماعية وتفعيل العضوية التي تخدم فيها قضية ألزهايمر ورسالتها وكذلك في تفعيل برامج التنمية الشخصية لعدد من المجالات (الأكاديمية، الصحية ،البحث العلمي) بحيث يصبح الأعضاء ومتطوعو الجمعية هم الأفضل من حيث المهارات والقدرات والخبرات في تنفيذ المشاريع والمبادرات، وهي عبارة المبادرات والاحتفالات التي أقيمت بالشهر العالمي لألزهايمر (كرنفال شعلة عطاء-قرية ألزهايمر-سماء البنفسج) وإصدار دليل التطوع وميثاق التطوع كما أطلقت مبادرة مزاولة وهي أول مبادرة تطوعية عربية من نوعها والتي انطلقت من أعضاء وعضوات الجمعية من خلفيات مختلفة تحت مظلتها وذلك لتسخير مواردهم وإمكاناتهم من أجل رفع الوعي بمرض ألزهايمر ومبادرة صلة وهي عبارة عن تشكيل أسرة بديلة لنزيلات دور الرعاية الاجتماعية وذلك لدعمهم النفسي والمعنوي ومبادرة مواساة الذي تقدم زيارات للمرضى المنومين بالمستشفى لفترات طويلة والمساندة المعنوية لمقدمي الرعاية في تقديم واجب العزاء.
وفي النهاية يأتي  “مسار إيراق” بإشراف لجنة الوقف وتنمية الموارد المالية التي تشرف على جلب الموارد المالية واستثمارها ودعم أوقاف الجمعية من خلال تنمية الموارد المالية المتاحة ووضع قوانين ومهام وصلاحيات للإشراف على الحسابات ومتابعة الاستثمارات حيث أطلقت وقف الوالدين بمساريه، المالي والاستثماري والمسار الثاني الخدمي الاجتماعي وبرنامج الشراكات الاستراتيجية والجمعيات العمومية حيث شاركت الجمعية في العديد من الجوائز المحلية والإقليمية وتميزت في عدد من البرامج التي توجت بجوائز.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :