لأول مرة.. الفيفا يُدين ممارسات قطر لاستضافة كأس العالم 2022

لأول مرة.. الفيفا يُدين ممارسات قطر لاستضافة كأس العالم 2022

المواطن - محمود نبيل - القاهرة

أصدر المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان في الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا، وهو لجنة مستقلة مكلفة بالنظر في كيفية تعامل الاتحاد مع قضايا حقوق الإنسان، تقريره الثاني في نوفمبر، والذي أدان ممارسات قطر تجاه العمالة الأجنبية.

وغطى التقرير الفترة من أكتوبر 2017 إلى سبتمبر 2018، وبينما يسلط الضوء على التقدم الذي أحرزه الفيفا مؤخرًا في قضايا حقوق الإنسان، فإنه يوضح أيضًا أن مجلس إدارة الاتحاد الدولي لكرة القدم لا يزال أمامه المزيد من العمل لاستعادة الثقة.

وتناول جزء كبير من التقرير جهود الاتحاد الدولي في تطوير سياسة حقوق الإنسان الخاصة به وتحديد مخاطر حقوق الإنسان، خاصة وأن المجلس الاستشاري لم يبدأ عمله إلا في مارس 2017، وهو ما يعني أنه لم يكن مسؤولًا عن اختيار قطر لتنظيم كأس العالم 2022.

واعترف المجلس بأن القرارات والعقود السابقة تجعل من الصعب التعامل مع قضايا حقوق الإنسان، ويمكن رؤية ذلك من خلال العدد الكبير من التوصيات التي تتضمن كأس العالم 2018 في روسيا وكأس العالم 2022 في قطر.

ومن بين التوصيات الستة للمجلس الاستشاري بشأن قطر 2022، هو استخدام نفوذ الفيفا في محاولة لتحسين نظام العمل بـ”الكفالة” بحيث يكون أكثر انسجامًا مع حقوق العمال، وتشجيع الشركات المعنية بالتوظيف المرتبط بكأس العالم للقيام بالمزيد للوفاء بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان.

شارك الخبر


هل قرأت هذا ؟
  • أمنستي تفتح ملف إعدام 4500 إيراني برعاية نظام الملالي
  • تقرير استقصائي صادم.. الحوثيون يعذبون الأبرياء بالأحماض وتحطيم الوجه!
  • تقرير أميركي يشيد بمكانة المملكة في الاستثمار التكنولوجي
  • لأول مرة.. الفيفا يُدين ممارسات قطر لاستضافة كأس العالم 2022

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :