بعد لقاء اليابان والسعودية .. بيتزي يخسر الرهان

اليابان والسعودية

حقق المدرب الأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي المدير الفني الأخضر أسوأ نتيجة له في مباراة اليابان والسعودية، بقيادته الأخضر للخسارة والخروج من دور الستة عشر لبطولة كأس أمم آسيا 2019 والمقامة حاليًا في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وخلال مباراة اليابان والسعودية لم يُظهر المنتخب السعودي أي أنياب هجومية، رغم وجود فهد المولد وهتان باهبري ولكن الثنائي لا يجيد اللعب كمهاجم صريح، بل اللعب كجناح أو في منطقة خط الوسط المهاجم.

مهاجم واحد فقط

وكان بيتزي اعتمد قبل إقامة مباراة اليابان والسعودية وقبل انطلاق البطولة الآسيوية بشكل عام اختيار قائمته بالاعتماد على مهاجم واحد صريح فقط بالإضافة إلى تعزيز الدور الهجومي لباقي عناصر الأخضر، حيث لا يقوم المهاجم الصريح فقط بتسجيل الأهداف بل يساهم المنتخب كله تهديفيًا.

ولم تفلح خطة بيتزي خلال مباراة اليابان والسعودية، وذلك بسبب ذكاء المنتخب الياباني وقوة أدائه في منطقة الدفاع وخط الوسط، حيث عرف الساموراي كيف يُبطل خطورة هجمات الأخضر مع تضييق المساحات أمام فهد المولد وسالم الدوسري وهتان باهبري.

وقبل إقامة مباراة اليابان والسعودية، كان المنتخب السعودي تعرض لنفس المشاكل والتي واجهها أمام منتخب قطر حيث خسر بثنائية دون رد، مع الفشل في استغلال الفرص والتي أتيحت لتسجيلها في شباك المنتخب القطري وذلك بسبب الافتقاد للمهاجم الصريح.

الخروج من الأدوار الإقصائية للمرة الأولى

ودع الأخضر بطولة كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه من الأدوار الإقصائية بعد الخسارة بهدف في لقاء اليابان والسعودية، حيث سبق للأخضر أن خسر اللقب في ثلاث مناسبات أو يُودع البطولة من مرحلة دور المجموعات.

وكان المدرب خوان أنطونيو بيتزي أعرب عن حزنه الشديد بعد خسارة الأخضر في لقاء اليابان والسعودية، مضيفًا بأن لاعبي المنتخب السعودي لم يقصروا ولم يخذلوه طوال مباريات البطولة.

وكانت مباراة اليابان والسعودية أقيمت على ملعب نادي الشارقة بالإمارات، حيث انطلقت المباراة في تمام الساعة الثانية ظهرًا بتوقيت المملكة.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2229030