جيمس واتسون .. عالم عنصري بائع جائزة نوبل وهذا سر تجريده من ألقابه

جيمس واتسون .. عالم عنصري بائع جائزة نوبل وهذا سر تجريده من ألقابه

الساعة 2:45 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
طباعة
جيمس واتسون
المواطن - متابعة

رغم اعتذاره عن تصريحاته السابقة التي يصف فيها السود بالدونية تم تجريد عالم الوراثة الأمريكي جيمس واتسون من ألقابه بسبب تكرار إدلائه بملاحظات تربط بين مستوى الذكاء والعرق، وتعتبر أن السود أقل ذكاء من البيض.

تصريحات متهورة وغير موثقة

جيمس واتسون العالم الرائد في دراسات الحمض النووي، استشهد خلال برنامج تلفزيوني مؤخرًا بوجهة نظر مفادها أن الجينات تؤدي إلى فروق في النتائج بين السود والبيض في اختبارات الذكاء.

وقال مختبر كولد سبرينغ هاربور إن ملاحظات العالم الذي يبلغ عمره 90 عاماً “متهورة وغير مدعومة بسند”.

وأصبح الدكتور واتسون مديراً لمختبر كولد سبرينغ هاربور عام 1968، ثم رئيساً له عام 1994، ومستشاراً للمختبر بعدها بنحو عقد من الزمن، وذكرت وكالة أنباء أسوشيتد برس أن اسم واتسون أطلق على مدرسة ضمن المختبر تكريما له.

اعتذار وتكرار

وسبق للدكتور جيمس واتسون أن أدلى بتصريحات مشابهة عام 2007، إلا أنه اعتذر عنها لاحقاً في عام 2009.
وقد منح واتسون جائزة نوبل عام 1962 بالمشاركة مع موريس ويلكينس وفرانسيس كريك تقديراً لاكتشافهما الرائد للتركيب اللولبي المزدوج لجزيء الحمض النووي عام 1953، والذي اعتبر أهم اكتشاف علمي في القرن العشرين.

والمعروف أن جيمس واتسون هو عالم وراثة وبيولوجيا جزيئية، شارك في اكتشاف التركيب الجزيئي للحمض النووي منقوص الأكسجين، وهو المادة التي تشكل أساس علم الوراثة.

جيمس واتسون بائع جائزة نوبل

في عام 2014 ، قرر جيمس واتسون المزايدة على ميدالية جائزة نوبل في ضوء انخفاض دخله بعد حادثة 2007 واستخدام جزءا من الأموال التي جمعتها عملية البيع لدعم البحث العلمي.
بيعت الميدالية في مزاد في كريستيز في ديسمبر 2014 مقابل 4.1 مليون دولار أمريكي أنفقها في تمويل الأبحاث وشراء الأعمال الفنية وقد أعاد المشتري ، الملياردير الأوزبكي أليشر أوسمانوف ، الميدالية لاحقا إلى واتسون ، وقال إن واتسون استحق الميدالية.


هل قرأت هذا ؟

almowaten jobs
ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :