خوفًا عليه من الموت.. مصرية تحتجز ابنها المراهق لمدة 10 أعوام

خوفًا عليه من الموت.. مصرية تحتجز ابنها المراهق لمدة 10 أعوام

الساعة 5:02 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, غرائب
12185
التعليقات على خوفًا عليه من الموت.. مصرية تحتجز ابنها المراهق لمدة 10 أعوام مغلقة
طباعة
المواطن - القاهرة

تمكنت الشرطة المصرية من تحرير شاب مصري احتجزته أمه لمدة 10 أعوام حيث منعته من الخروج للشارع أو حتى رؤية أي شخص له في مكان احتجازه.

القصة بدأت حينما تلقت المديرة التنفيذية لمشروع أطفال بلا مأوى، هند نجيب، اتصالا من أهالي إحدى القرى في محافظة الغربية في دلتا مصر يفيد بأن هناك أما تحتجز ابنها ذا الـ17 عاما منذ 10 سنوات.

وأضافت نجيب أنها تواصلت مع خط نجدة الطفل التابع للمجلس القومي للأمومة والطفولة، وتم توفير سيارة إسعاف، ونقل الشاب إلى المستشفى لتوقيع الكشف الطبي عليه.

وقال عم الشاب ياسر الغرباوي، إنه حاول كثيرا مع باقي أفراد العائلة دخول المنزل من أجل إخراجه لكن والدته كانت ترفض، مؤكدا أن الشاب كان في طفولته شخصا طبيعيا وعمل في البناء، لكن حبسه جاء بعد وفاة والده دون أي مبرر.
وقالت الأم في تحقيقات الشرطة إنها منعت ابنها من الخروج من المنزل بداعي الخوف عليه، نظرا لكونه الشخص الوحيد المتبقي لها في الدنيا بعد وفاة زوجها.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :