رانيا محمود ياسين تتوعد مروجي الشائعات حول والديها

رانيا محمود ياسين تتوعد مروجي الشائعات حول والديها

الساعة 3:48 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
طباعة
المواطن - سعد البحيري - القاهرة

توعدت الفنانة والإعلامية المصرية رانيا محمود ياسين من يتعرض إلى حياة والديها الشخصية أو حياتها الخاصة، مؤكدة أنها ستلجأ إلى القضاء لوقف سيل الشائعات التي تتطرق لعائلتها.

عائلة محمود ياسين كانت محط اهتمام خلال الأيام القليلة الماضية بعدما ظهرت زوجته الفنانة المعتزلة شهيرة بدون حجاب بعد سنوات من اعتزالها الفن وارتداء الحجاب.

وانقسمت الآراء حول ما قامت به شهيرة وهنا بدأت الشائعات تنتشر حول الحالة الصحية لزوجها الفنان محمود ياسين، خاصة بعد تأكيد عدد من متابعي شهيرة أنها تقوم على رعاية زوجها المريض.

قصة الصورة وحكاية الحفيد

ونشر محمود عمرو حفيد محمود ياسين صورة له مع جده، الأمر الذي جعل البعض يروج لشائعة أنه في مصحة خاصة لتلقي العلاج وليس في المنزل كما روج لذلك متابعو شهيرة والمدافعون عنها.

وعلى الفور ظهرت رانيا محمود ياسين في مقطع فيديو عبر سناب شات تؤكد فيه أن والدها بصحة جيدة ويعيش في منزله مع زوجته متوعدة من يتطرق لحياة عائلتها بالمساءلة القانونية.

شهيرة تدافع عن نفسها

وكانت الفنانة المصرية المعتزلة شهيرة دافعت عن الصورة المتداولة لها بدون حجاب بعد سنوات من اعتزالها العمل الفني.
وقالت شهيرة البالغة من العمر 70 عامًا إنه يجوز للمرأة في سن معينة التخفف، مؤكدة أنها غير منزعجة من ردود الفعل الغاضبة.
وتابعت شهيرة أن الصورة تم التقاطها في جمعية خيرية وسط حشد من النساء المهتمات بالعمل الخيري وتصادف وجود مصمم الأزياء هاني البحيري وطلب التقاط عدة صور شخصية معبرة عن دهشتها من تسريب هذه الصور.
وأوضحت شهيرة أنها تعرف هاني البحيري منذ سنوات فهو من صمم فستان زفاف ابنتها رانيا قبل سنوات حسب قولها.

اعتزال محمود ياسين 

وكانت رانيا محمود ياسين أعلنت قبل عدة أشهر أن والدها اعتزل التمثيل نهائيًا لظروف صحية خاصة تمر به، مكتفيًا بما قدمه من أعمال سينمائية وتليفزيونية ومسرحية وإذاعية على مدار مشواره الفني.

رانيا قالت إن والدها لن يقوى على العمل مجددًا بسبب ظروفه الصحية، لاسيما أن التمثيل يتطلب مجهوداً يفوق طاقته وصحته في الوقت الحالي، مؤكدة اقتناع والدها والأسرة بالقرار.

محمود ياسين ومسيرة من العطاء

والمعروف أن محمود ياسين ممثل مصري من مواليد 2 يونيو 1941 في مدينة بورسعيد الساحلية وله بصمة واضحة في السينما والتلفزيون في مصر.

بعد انتهاء دراسته الثانوية رحل محمود ياسين للقاهرة ليلتحق بجامعة عين شمس وتحديداً كلية الحقوق، وطوال سنوات دراسته كان حلم التمثيل بداخله وخصوصاً في المسرح القومي، لذلك تقدم بعد تخرجه مباشرة لمسابقة في المسرح القومي وجاء ترتيبه الأول في ثلاث تصفيات متتالية، وكان الوحيد في هذه التصفيات المتخرج من كلية الحقوق، ولكن قرار التعيين لم يحدث.

تخرج محمود ياسين في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 وكان قد التحق بالمسرح القومي قبلها بعام، ورفض الوظيفة الحكومية وتمسك بحلمه في التمثيل.

يمتلك محمود ياسين تاريخاً طويلاً من الأعمال الفنية في السينما والمسرح والتليفزيون والإذاعة ولتميزه بصوت رخيم وأداء مميز في اللغة العربية؛ تولى التعليق والرواية في المناسبات الوطنية والرسمية، كما أدى أدوارًا قوية في المسلسلات الدينية والتاريخية.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :