هيفاء حسين تقع في المحظور.. زلة لسان أم تطبيع مع العدو؟

هيفاء حسين تقع في المحظور.. زلة لسان أم تطبيع مع العدو؟

الساعة 4:13 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
5340
التعليقات على هيفاء حسين تقع في المحظور.. زلة لسان أم تطبيع مع العدو؟ مغلقة
طباعة
المواطن - الرياض

تعرضت الفنانة البحرينية هيفاء حسين إلى موجة من الانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعدما صرحت أن المسجد الأقصى هو قبلة للمسلمين واليهود.

وبالرغم من أن هيفاء حسين عادت وصححت موقفها بعد موجة الانتقاد الحادة إلا أن الهجوم عليها لم يتوقف.

ونشرت هيفاء حسين صورة لها من داخل المسجد الأقصى ومن مسجد قبة الصخرة وعلقت عليها بالقول : رغم الصعوبات إلا أنها زيارة تستحق المخاطرة .. المسجد الأقصى أولى القبلتين .. قبلة المسلمين .. قبلة اليهود . وفي وقت لاحق قامت بحذف قبلة اليهود من التعليق.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد كرم هيفاء حسين ومنحها وسام الثقافة والفنون “مستوى الإبداع” من خلال مقره الرئاسي في مدينة رام الله.

وأوضحت هيفاء حسين في مقطع فيديو عبر سناب شات أنها عانت مع زوجها الإماراتي من أجل الوصول إلى المسجد الأقصى لكن الأمر يستحق.

واعتبر المغردون أن هذا التصريح هو بمثابة تطبيع مفضوح مع دولة الكيان الصهيوني.

وهيفاء حسين هي ممثلة بحرينية من مواليد 22 أكتوبر 1979 بدأت حياتها الفنية كهواية في برامج مسابقات الغناء في فترة أواخر تسعينات القرن العشرين، ثم بدأت بالمشاركة بالأدوار الصغيرة حتى استطاعت الوصول لأدوارٍ أكبر حتى منحتها قناة دبي دور البطولة في مسلسل اللقيطة حيث حققت خلاله نجاحاً بدور الفتاة مجهولة الوالدين.

تزوجت هيفاء حسين مرتين وكان زوجها الأول هو والد ابنها سعد ولكنهما انفصلا بعد ذلك، وفي عام 2010 أعلن عن زواجها من الفنان حبيب غلوم وهو مخرج وممثل إماراتي من مواليد 1963 وهو عضو مؤسس لمسرح رأس الخيمة الوطني قام بتمثيل عدد كبير من الأعمال المسرحية منها: واقدساه، المهرجون، الخوف، الطوفة، حكاية لم تروها شهرزاد وما كان لأحمد بنت سليمان، شارك في العديد من الأعمال الإذاعية والتلفزيون ممثلا ً ومخرجاً.

 



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :