أصالة في ذكرى مذبحة الأرمن : ما من أحد مِنّا نسي

أصالة في ذكرى مذبحة الأرمن : ما من أحد مِنّا نسي

الساعة 3:03 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - سعد البحيري

عبرت الفنانة السورية أصالة نصري عن تضامنها مع الأرمن الذين تعرضوا لجريمة عرقية على يد الدولة العثمانية قبل عدة عقود.

وتفاعلت أصالة مع وسم حق الأرمن عبر موقع تويتر بتغريدة قالت فيها  :” الأرمن رغم ما قاسوه من ظلمات الظلم، إلّا أنّهم لمْ يتقاعسوا عن الأحلام وعن الطموح وعن النّجاح، ونحن منهم وهُم منَّا، وما مِن أحد منَّا نسي، وما من واحد منّا تناسى حق الأرمن”.

ذكرى مذبحة الأرمن 

تاريخ إبادة الأرمن يبدأ تقليدياً في 24 أبريل من عام 1915، وهو اليوم الذي اعتقلت فيه السلطات العثمانية وقامت بترحيل بين 235 إلى 270 من المثقفين وقادة المجتمع الأرمن من القسطنطينية (إسطنبول الآن) إلى منطقة أنقرة، وقتلت معظمهم في نهاية المطاف.
ونُفذت الإبادة الجماعية أثناء الحرب العالمية الأولى وبعدها ونُفذت على مرحلتين – القتل الجماعي للذكور ذوي القدرة الجسديَّة من خلال المجزرة وتعريض المجندين بالجيش إلى السُخرة، ويليها ترحيل النساء والأطفال والمسنين والعجزة في مسيرات الموت المؤدية إلى الصحراء السورية، وبعد أن تم ترحيلهم من قبل مرافقين عسكريين، تم حرمان المرُحليّن من الطعام والماء وتعرضوا للسرقة الدورية والاغتصاب والمجازر.

الأرمن الأتراك 

والأرمن الأتراك هم من المجتمعات والسكان الأصليين في تركيا، وقد قدر عددهم بين 50,000 إلى 70,000 نسمة. بعدما وصل عددهم إلى نحو 2 مليون نسمة في عام 1915 عشية مذابح الأرمن.
وتتركز الغالبية العظمى من الأرمن في مدينة إسطنبول، ولهم في تركيا حاليًا عشرات الكنائس والمدارس وجمعياتهم الخيرية ومراكزهم الثقافية، والصحف الخاصة والمدارس، والأغلبية من أرمن تركيا تنتمي إلى الديانة المسيحية ومذهب مذهب الكنيسة الرسوليّة الأرمنيّة.

واعترفت أكثر من 29 دولة حول العالم بوقوع مذبحة الأرمن فيما تنكر تركيا وقوعها.


هل قرأت هذا ؟

almowaten jobs
ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :