إعدام راهبين في مصر قتلا رئيس الدير فجرًا

إعدام راهبين في مصر قتلا رئيس الدير فجرًا

الساعة 6:41 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
إعدام راهبين في مصر قتلا رئيس الدير فجرًا
المواطن - القاهرة

قضت محكمة جنايات دمنهور في مصر، اليوم الأربعاء، بإعدام الراهب أشعياء المقاري، والراهب فلتاؤس المقاري بتهمة قتل الأنبا إبيفانيوس رئيس دير الأنبا مقار بوادي النطرون.
وتعود الواقعة إلى يوم 29 يوليو الماضي حين عثر رهبان دير الأنبا مقار على الأنبا أبيفانيوس رئيس الدير مقتولًا ومضرجًا في دمائه فجرا، أمام القلاية الخاصة به عن عمر ناهز 64 عامًا.
وتلقى الأنبا ثلاث ضربات قاتلة من الخلف على رأسه، أردته صريعًا في الحال.
وفي الأول من أغسطس كلف النائب العام المصري النيابة، باستعجال طلب تقرير الصفة التشريحية الخاص بالمجني عليه، كما كلف جهات البحث الجنائي بسرعة الانتهاء من التحري عن الواقعة ومرتكبها.

وجاء الحكم بالإعدام بعد إحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات، لمحاكمتهما بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وبدأت أولى جلسات المحاكمة في يوم 23 سبتمبر الماضي إلى أن أحيلت أوراقهما للمفتي في جلسة 23 فبراير الماضي.

وكانت الكنيسة القبطية قد عاشت تطورات متسارعة منذ فجر الـ29 من يوليو عام 2018، بعد مقتل الأنبا إبيفانيوس رئيس دير  مقار بعد 233 يوما من التقاضي والتحقيقات في القضية الأكثر بشاعة في تاريخ الكنيسة القبطية المعاصر.

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :