اتفاقية لتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة لدعم روّاد الأعمال وتوطين الصناعات المتقدّمة

اتفاقية لتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة لدعم روّاد الأعمال وتوطين الصناعات المتقدّمة

الساعة 10:59 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
اتفاقية لتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة لدعم روّاد الأعمال وتوطين الصناعات المتقدّمة
المواطن - واس

وقّعت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، اتفاقية تعاون مع شركة مركز أرامكو لريادة الأعمال المحدودة “واعد” لتوفير دعائم تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وذلك على هامش مشاركتها في ملتقى “بيبان الشرقية” خلال الفترة من 3 إلى 6 أبريل 2019م بمركز الظهران الدولي للمعارض بمدينة الدمام.
وأكد مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي والمتحدث الرسمي لـ “مدن” بندر الطعيمي، أن الاتفاقية التي وقّعها من جانب “مدن” مدير إدارة تطوير الأعمال المهندس علي بن عبد الله العمير مع الرئيس التنفيذي لشركة “واعد” الأستاذ خليل بن عبد الرحمن الشافعي، تستهدف دعم مشاريع روّاد الأعمال ذات القيمة المضافة للمساهمة في توطين الصناعات المتقدّمة، إلى جانب خلق الوظائف وتوفير دخل مالي مستدام، من خلال البرامج التدريبية المتخصصة.
وبيّن أن “مدن ” ستسعى لتوفير المنتجات الصناعية الملائمة للمشاريع الممولة من شركة “واعد”، على أن تقدم “واعد” التمويل الذي يصل إلى 50 مشروعًا صغيرًا ومتوسطًا ، إضافة إلى خدمات الإرشاد والتوعية وبناء القدرات لـما لا يقل عن 500 مستفيد.
وأوضح الطعيمي، أنه عطفًا على مشاركتها ضمن جناح في معرض “بيبان الشرقية”، استعرضت “مدن” من خلال ورشة عمل خدماتها ومنتجاتها التي تقدمها لروّاد الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، من أجل تحفيز الابتكار بالمجال الصناعي وتطوير وتأهيل بيئة استثمارية جاذبة تتلاءم مع إستراتيجيتها لتمكين الصناعة محليًا، وأبرزها: الأراضي المطوّرة، والمصانع الجاهزة، وحاضنات الأعمال، بالإضافة إلى واحات “مدن” والحلول اللوجستية حول المملكة.
وأضاف أن ذلك يأتي في إطار جهود “مدن” لدعم ريادة الأعمال إضافة لأهدافها الرامية نحو خلق وتنويع اقتصاديات جديدة في المناطق الواعدة.
وتضطلع “مدن” منذ انطلاقتها عام 2001م بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات وفق أعلى المعايير العالمية، وهي تشرف اليوم على 35 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة.
وتجاوزت الأراضي الصناعية المطورة 198,8 مليون م²حتى الآن، وتضم المدن الصناعية القائمة 3,474 مصنعًا مُنتجًا.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :