الجزائر .. احتجاز 5 مليارديرات في إطار تحقيقات فساد

بتاريخ :2019/04/23
المواطن - متابعة

قال التلفزيون الجزائري أمس الاثنين: إن السلطات احتجزت 5 مليارديرات في إطار تحقيق في قضايا فساد، بعضهم مقرب من الرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة الذي استقال هذا الشهر عقب احتجاجات حاشدة.

وأضاف أن الـ5 هم يسعد ربراب الذي يعتبر أغنى رجل أعمال في الجزائر وأربعة أشقاء من عائلة كونيناف.

وتأتي الخطوة بعدما قال قائد الجيش أحمد قايد صالح الأسبوع الماضي: إنه يتوقع محاكمة أفراد في النخبة الحاكمة بتهمة الفساد.

ودعا المتظاهرون خلال الاحتجاجات المستمرة منذ شهرين إلى التخلص من النخبة التي تحكم الجزائر منذ استقلالها عن فرنسا عام 1962، كما يطالبون بمحاكمة أشخاص يصفونهم بالفاسدين.

ويرأس ربراب شركة سيفيتال المملوكة لأسرته التي تستورد السكر الخام من البرازيل وتصدر السكر الأبيض إلى تونس وليبيا ودول أخرى في الشرق الأوسط.

وقال تلفزيون النهار الخاص: إن الـ5 مثلوا أمام المحكمة لمواجهة اتهامات من وكيل الجمهورية (النائب العام).