الرياض وبغداد في عهد الملك سلمان.. قفزة في العلاقات لتعزيز مصالح البلدين الاستراتيجية

1024x576 main image5cb74a80342ef

قفزة في العلاقات بين المملكة العربية السعودية والعراق، جسّدتها حفاوة الاستقبال من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، لرئيس وزراء جمهورية العراق عادل عبدالمهدي، في قصر اليمامة بالرياض اليوم الأربعاء.

وتشهد العلاقات السعودية العراقية اليوم علاقات غير مسبوقة خلال العقود الثلاثة الماضية في إطار انفتاح المملكة على الأشقاء العرب ودعمها لاستقرارهم وازدهارهم بكل قوتها.

تعزيز مصالح البلدين

ويُؤكد المراقبون أن المملكة العربية السعودية، حريصة على تعزيز العلاقات مع العراق، للوصول إلى ما فيه تعزيز مصالح البلدين الاستراتيجية.

وتأتي العلاقات المنفتحة اليوم بين الرياض وبغداد لتعكس اهتمام السياسة الخارجية للمملكة بمحيطها العربي، ومحاولة احتضان جميع الدول العربية تحت مظلة الجامعة العربية، فلم تكن الرياض غائبة يوماً عن قضايا أمتها العربية.

توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم

يُذكر أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حفظه الله، ودولة رئيس وزراء جمهورية العراق عادل عبدالمهدي، في قصر اليمامة بالرياض اليوم، شهدا اليوم توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم وتعاون بين حكومتي المملكة العربية السعودية وجمهورية العراق في شتى المجالات.

وتأتي هذه الزيارة المهمة لرئيس وزراء العراق، لتعزيز العلاقات مع المملكة في شتى المجالات، وتعكس الزيارة أيضا حرص المملكة على تعزيز العلاقات مع بغداد، لتحقيق مصالح البلدين ودعم استقرار المنطقة وازدهارها.

 

 


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2303781