ذعر في قطر بعد تعديلات فيفا على مونديال 2022

ذعر في قطر بعد تعديلات فيفا على مونديال 2022

الساعة 2:53 مساءً
- ‎فيالرياضة العالمية, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - ترجمة: محمود نبيل

فضحت وكالة الأنباء الفرنسية مخاوف قطر من إعلان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا، جياني إنفانتينو، زيادة عدد الفرق المشاركة في بطولة كأس العالم المنتظر إقامتها في قطر 2022.

أكاذيب الدوحة
وأشارت وكالة فرانس برس إلى أنه “على الرغم من المزاعم المستمرة لقطر لاستضافة 48 فريقا وليس 32 فقط، فإن منظمي البطولة سعوا خلال الأشهر القليلة الماضية، للتأكد من أن الفيفا لن يتخذ قرارا آخر بخلاف عدد الفرق التي شاركت في النسخة الماضية من البطولة”.
وفي حديثه لوكالة فرانس برس في مؤتمر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، قال ناصر الخاطر، كبير المنظمين للبطولة في قطر، إن بلاده لا تزال تخطط لاستضافة 32 فريقا، وإن الدراسات حول إضافة 16 فريقًا كانت مجرد “تقييم”.
وعلى الرغم من أن قطر قالت إنها منفتحة على إمكانية التوسع، إلا أن الخاطر كان يبذل قصارى جهده للتأكيد على أن “الوضع الراهن هو أنه لا يزال كأس العالم يضم 32 فريقًا، وكل شيء بعد ذلك يخضع للتقييم”.
وبعد الفوز بالحق في استضافة كأس العالم المكون من 32 فريقًا في عام 2010، في عملية تقديم عطاءات غارقة في الرشوة، يتعرض القطريون لضغوط الفيفا من أجل إقامة البطولة بمشاركة 48 فريقا، خاصة وأن هذا الوعد الذي قطعه إنفانتينو على نفسه منذ بداية توليه مهام رئاسة الفيفا.

إنفانتينو يوبخ قطر
اعتبر جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”، أن قرار نقل بعض مباريات كأس العالم 2022 الذي تستضيفه قطر على أراضيه، هو أمر لا يحتاج إلى مشاورات مع البلد المنظم، مشيرًا إلى أن قرار تحديد إقامة بعض مباريات كأس العالم خارج قطر يخُص الفيفا وحده.
وحاول رئيس الفيفا أن يحشد الدعم لفكرته بإضافة 16 فريقًا آخرين إلى البطولة التي ستنظم في عام 2022 – وهي خطوة قد تتطلب مشاركة المضيف الصغير مع البلدان المجاورة لاستضافة البطولة.
ومن المقرر بالفعل إقامة بطولة كأس العالم بـ 48 فريقاً في 2026 في الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، لكن إنفانتينو يريد أن تكون النسخة المقبلة من البطولة متبعة لهذا التحديث.
واعترف إنفانتينو بصعوبة استضافة قطر التي تمتلك 8 استادات مؤهلة فقط لكأس العالم، البطولة بمشاركة 48 فريقا، وهو الأمر الذي يتنافى مع تصريحات مسؤولي الدوحة الذين زعموا استعداد بلادهم لذلك.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :