الإعلامي الإماراتي حسن الجسمي : فواز الشريف متقلب المزاج وفهد الروقي يمتلك صفات البدوي الأصيل
قال : لست وصيًّا على أحد والسلوكيات السلبية كما بدأت ستنتهي

الإعلامي الإماراتي حسن الجسمي : فواز الشريف متقلب المزاج وفهد الروقي يمتلك صفات البدوي الأصيل

الساعة 3:38 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
الإعلامي الإماراتي حسن الجسمي : فواز الشريف متقلب المزاج وفهد الروقي يمتلك صفات البدوي الأصيل
المواطن - حوار - شمسي الحضريتي

ضيفنا لهذا اليوم شخصية إعلامية رياضية له حدسه الإعلامي ورؤيته الفنية، وبقلمه الذهبي الذي يخط به بنات أفكاره، وجميل صنيع مفرداته في صحيفة البيان الإماراتية.

يعد ضيفنا الكريم أول متحدث رياضي رسمي في تاريخ الكرة الإماراتية، شغل منصب مدير إدارة الإعلام والتسويق في الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، ومحلل في قناة دبي الرياضي، ضيفنا لهذا اليوم صدر له كتاب كان غريبًا في عنوانه وهو كتاب “بنت إبليس”.. الأرواح الحمقى تركل جلدًا مدورًا.

كان لنا اللقاء مع الإعلامي الإماراتي حسن الجسمي ضيفنا لهذا اليوم ولنضعكم في قالب حياته بين رمضان والوجه الآخر وما يجول بخاطره، وما مدى صلة القرابة بينه وبين الفنان الإماراتي حسين الجسمي، وكيف قضى أول رحلة عمرة برمضان والمزيد والممتع والمفيد بين ثنايا هذا الحوار.

* عند الإعلان عن رؤية هلال رمضان المبارك كيف يستقبل حسن الجسمي هذا الشهر وما هو شعورك في ذلك الوقت؟

في رمضان أصبح أكثر التزامًا بحياتي الخاصة، أحاول قدر المستطاع أن أبتعد عن كل شيء، استقبلت رمضان هذه المرة ووالدي في المستشفى، لذلك أشعر بأنه ناقص، بعض الأشخاص غيابهم يفقد فرحة الأشياء الجميلة، لكن يبقى رمضان شهر فضيل وله روحانية خاصة لدي.

* ما هي أبرز ملامح برنامجك اليومي في رمضان؟

أغلب أوقاتي في العمل الإعلامي في الصباح والمساء.. ومن بينهما مع الأهل والأصحاب، الوقت يمضي بين العمل والعبادة وصلة الرحم.

* ما هي العادة الجميلة التي تفتقدها في رمضان بالإمارات وكنت تتمنى أن المجتمع الإماراتي لا زال متمسكًا بها اليوم؟

كنا نستقبل إفطارنا من جيراننا، ونرسل لهم ما أنعم الله علينا من إفطار كنوع من رد الجميل ومساعدتهم في الإفطار.. الآن مع عصر التمدن واختلاف الثقافات بدأت تختفي شيئًا فشيئًا.

* ذكرى جميلة خاصة تتذكرها كلما حل شهر الخيرات؟

أول رحلة عمرة لي كانت بحافلة جماعية.. حينها كنت طالبًا في المدرسة.. كانت أطول رحلة وأتعب رحلة.. لكن لن أنساها مع دخول كل رمضان.

* رمضان بالنسبة إلى حسن الجسمي لا يكتمل إلا بـ..؟

بالجلوس مع النفس وإعادة الحسابات.

* وجبتك المفضلة في رمضان التي لا تفارق المائدة الرمضانية؟

أنا شخص غير أكول، ولا أشترط شيئًا معينًا للطعام، دائمًا أتلذذ بما هو أمامي وما كتبه الله في هذا اليوم.

* هل سبق لك قضاء شهر رمضان خارج الإمارات كيف وجدته؟.. وهل هناك فرق كبير؟

نعم.. في نهائيات كأس أمم أوروبا اليورو ٢٠١٦م كنت بعيدًا عن أهلي حينها قضيت أكثر من شهر في تحليل مجريات البطولة.. كانت صعبة، ولكن فعلًا شعرت بقيمة الغربة حينها.

* رمضان فرصة لمراجعة الحسابات وتحسين العلاقات.. لمن يقول حسن الجسمي سامحني.. لم أكن اقصد ذلك؟

لكل من أخطأت في حقه من قصد أو دون قصد.

* شهر الخير هو شهر العفو والتسامح ولمن تقول سامحتك ورمضان كريم؟

سامحت الجميع، أنا شخص متسامح؛ الحياة لا ترتقي لأكثر من ذلك.

* هل لديك برنامج رياضي، وهل هو مستمر خلال هذا الشهر؟

نعم.. المشي بشكل شبه يومي في رمضان.

* مكان لابد أن تزوره في رمضان بعيدًا عن العمرة؟

صديق قديم، يبدو أن هذا السؤال ذكرني به، بعض الأصدقاء كالشهر الفضيل وصالهم وحضورهم خير.

* أكثر السلوكيات التي تزعجك من المجتمع خلال شعر رمضان؟

لست وصيًّا على أحد.. المجتمع متماسك، بعض السلوكيات كما بدأت ستنتهي مع مرور السنوات.

* هل للتلفزيون نصيب من المتابعة بهذا الشهر وأي البرامج تشاهد؟

نعم، للمباريات وبرنامج الليوان، وأيضًا برنامج مجموعة إنسان.. فأنا أعشق الحوار وتجارب الآخرين.

* التطوع يزداد بشكل كبير في المجتمع الخليجي وخاصة في رمضان، هل تمارس نوعًا من ذلك وكيف ترى انتشار ثقافة التطوع مؤخرًا؟

أشارك دائمًا في توزيع وتجهيز الإفطار وتوزيعها عن طريق مبادرة رمضان عجمان.. التطوع سلوك حضاري.

* لو عاد بك الزمن للوراء ماذا لو لم تكن إعلاميًّا، ما الذي كنت تتمنى أن تكون عليه؟

لاعب كرة قدم محترف.. لكن الظروف لم تكن بيدي.. لكن خلقت لنفسي ملعبًا وأنا أمارس لعبتي لوحدي.. ومستمتعًا بذلك.

* كيف ترى واقع الساحة الإعلامية بين الأمس واليوم من جميع النواحي إيجابيات أضافت له وسلبيات أثرت عليه؟

الواقع ينجرف تحت الإعلام الرقمي.. تغيرات كبيرة، واختفاء أساتذة كبار ومعلمين في الإعلام تحت سيل الإعلام الرقمي وظهور أشخاص لا يعرفون عن المهنية شيئًا. يبقى للتلفزيون نبضات قويه وتماسك جيد أخشى عليه من الإعلام الرقمي مستقبلًا.

* كتبت في عدة صحف مختلفة أي تلك المحطات الصحفية الأقرب إلى قلبك؟

عمود “كرة قلم” في الإمارات اليوم.. كان علامة فارقة في مسيرتي.

* كيف تابعت مجريات دوري كاس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.. وبرأيك ما هي أسباب فقدان الهلال للصدارة؟

موسم كبير ورائع واستثنائي يليق بمسماه، أبارك للنصر التتويج وحظ أوفر للفرق الأخرى، أما عن الهلال فأوعز ذلك للتحولات الإدارية الغير مبررة، والدخول بنية حصد كل الألقاب المتاحة بدون وجود هدف رئيس، تغير المدرب وإصابة سلمان وعطيف وعموري.. هذه الأسباب بالترتيب.

* توقعاتك لمشوار الأندية الإماراتية في بطولة آسيا للأندية؟

لم يتبقَّ سوى الوحدة، آمل أن يستثمر الصيف بشكل جيد، وأن يقدم على ما أقدم عليه الأهلي والعين سابقًا.

* توقعاتك لبطل ووصيف آسيا للأندية؟

فريق سعودي وفريق ياباني.

* شيء بالخاطر للأسماء التالية:

الشيخ محمد بن زايد:

حنا يمناك اللي ما تعصاك.

الأمير محمد بن سلمان:

الشغف، التحول، التجديد.. يا لها من شخصية استثنائية.

الإعلامي فواز الشريف:

رفيق الدرب، وصاحب مزاج متقلب، أستاذ قسا عليّ كثيرًا، لكني أحبه بشكل لا يتخيله أحد.

الإعلامي فهد الروقي:

لدي مع أبو عمر لحظات جميلة، لديه صفات البدوي الأصيل.. أعتذر له عن تقصيري.

* سؤال يتردد كثيرًا.. هل هناك صلة قرابة مع الفنان الإماراتي حسين الجسمي؟

أنت صاحب السؤال رقم مليون.. لا مجرد تشابه أسماء!

* بيت من القصيد تردده بين الحين والآخر؟

شوف الجبل واقف ولا هزته ريح

شوف القمر عالي ولا يمكن يطيح..

‫أنا الجبل في عزتي وفي وقوفي

‫ والبدر من طولي توسد كتوفي

‫وإن كنت تبغي يا وفا العمر توضيح

‫ما أطيح من هزه ولا تهزني ريح

* عادة بك تتمنى ألا تراها في من حولك؟

السهر.. والنوم القاتل.

* طبع تتميز به وتتمنى أن الجميع لو يتمثل به؟

بر الوالدين.

* مع من تحب السفر؟

الشاعر القدير علي الخوار.. مع عادل وفهد.. أو أحيانًا مع نفسي.

* ماذا قدمت لك الشهرة.. وماذا أخذت منك؟

لا شيء.. لست مشهورًا أبدًا.

* ناديك الرياضي المفضل بالإمارات.. وبالسعودية.. وعالميًّا؟

في السعودية أميل للهلال منذ الثنيان ولست محسوبًا عليه.. في الإمارات أميل لنادي عجمان.. في العالم أشجع الأندية التي لعب لها زيدان!

* مطربك الخليجي المفضل؟

عبدالكريم عبدالقادر.

* ممثل لا تغير القناة إذا شاهدته؟

دينزل واشنطن.

* ثلاثة أسطر أخيرة متاحة لك.. ماذا تحب أن تكتب فيها مع نسائم هذا الشهر الفضيل؟

أعاده الله علينا وعليكم بالخير واليمن والبركة، أسأل الله يشفي والدي ووالدتي.. وأتمنى أن يعم الخير والحب والسلام بين الجميع.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :