هكذا كشفت الاستخبارات البريطانية أيقونة الذبح لدى داعش

هكذا كشفت الاستخبارات البريطانية أيقونة الذبح لدى داعش

الساعة 4:41 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي, جديد الأخبار, حصاد اليوم
5020
0
طباعة
المواطن - ترجمة: محمود نبيل

كشفت صحيفة التايمز البريطانية، الطريقة التي تم من خلالها التعرف على الإرهابي الداعشي محمد إنوازي، المعروف عالميًّا باسم الجهادي جون.

الإرهابي الذي قتل في سوريا عام 2015، هو أحد أوجه عناصر داعش المألوفة، والتي اعتمد عليها التنظيم الإرهابي بقوة في تسويق مواده الدعائية الخبيثة على مدى السنوات الأولى من الإنشاء.

وأشارت الصحيفة إلى أن الاستخبارات البريطانية لم تستطع التعرف على جون من خلال أي علامات توضح شخصيته، وبالأخص خلال الفيديو الذي ظهر خلاله يحمل خنجرًا قبل أن يقطع رقبة الصحفي الأمريكي جيمس فولي في مدينة الرقة السورية.

وأوضحت أن الاستخبارات اعتمدت في التعرف عليه إلى بعض التفاصيل البسيطة، على رأسها حركات يديه، بالإضافة إلى لهجته، مؤكدة أنه لم تكن هناك قدرة في الاعتماد على الصوت، والذي كان يمكن تغييره من فيديو إلى آخر.

تحليل حركة الأيدي ومعالمها ساهمت بشكل رئيسي في تعرف رجال الاستخبارات البريطانية على هوية جون، والذي كان يقف وراء الحملات الدعائية التي أفزعت العالم خلال السنوات الأولى من احتلال التنظيم الإرهابي لمساحات واسعة من العراق وسوريا.



لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :