أمير عسير يتقدم المصلين لصلاة عيد الفطر ويستقبل المهنئين

أمير عسير يتقدم المصلين لصلاة عيد الفطر ويستقبل المهنئين

الساعة 7:42 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة, المراسلون, حصاد اليوم
طباعة
المواطن- فهد القحطاني- أبها

تقدم الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز، أمير منطقة عسير، اليوم، جموع المصلين لأداء صلاة عيد الفطر المبارك بجامع الملك فيصل بأبها.

وأم المصلين خطيب الجامع الشيخ أيمن الحسن النعمي الذي استهل خطبته بالتكبير والتهليل وحمد الله سبحانه وتعالى على النعمة الدائمة التي شرعها الله لعباده، وسخرها لهم، موضحًا أن هذا اليوم يومٌ شريف فضله الله وشرفه وكرمه وجعله عيدًا سعيدًا لكل مسلم يفيض فيه على المؤمنين من جوده وكرمه، وقد وفقهم سبحانه لإتمام صيام رمضان، مستبشرين فرحين بما من الله به عليهم بهذه النعمة العظمية.

وقال الشيخ النعمي: إن للعيد معانيَ سامية ومقاصد عالية ومنافع وحقائق جمّة من أولها العقيدة الصحيحة الصافية التي هي أعظم نعمة، ويتضمن العيد تهذيب الخلق وتقويم السلوك والحلم والتواصل والتسامح وتنقية القلوب من الغل والضغائن والترابط الأخوي والاجتماعي بين نسيج المجتمع الواحد.

وأكد الشيخ النعمي أن المملكة تعيش نعمة عظيمة وهي نعمة الأمن والإيمان والصفاء والاجتماع واللحمة الوطنية المباركة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، داعيًا الله أن يرحم الشهداء وأن ينصر الجنود المرابطين على حدود هذه البلاد الطاهرة.

وعقب الصلاة استقبل أمير منطقة عسير جموع المهنئين بعيد الفطر المبارك من أصحاب الفضيلة والقضاة ومنسوبي القوات المسلحة ومديري الإدارات الحكومية، وأهالي المنطقة الذين قدّموا له التهاني بهذه المناسبة بصالة الاحتفالات الرئيسية بحي الخالدية بأبها.

وبادل أمير عسير الجميع التهاني والتبريكات بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، داعيًا الله أن يديم على هذه البلاد قادتها وأمنها إنه على ذلك قدير، وتحدث الأمير تركي بن طلال للحضور عن نجاح القمة العربية التي شهدتها أطهر بقاع الأرض مكة المكرمة، داعيًا الله أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وولي العهد لما يحبه ويرضاه.

واختتم أمير عسير حديثه عن المستقبل المشرق الذي ستشهده المنطقة خلال الفترة القادمة بتوجيهات قائد البلاد وعضيده ولي العهد، ثم تناول الجميع طعام الإفطار على مائدته.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :