الأمير محمد بن سلمان .. الحلم أصبح واقعاً

الأمير محمد بن سلمان .. الحلم أصبح واقعاً

الساعة 1:37 صباحًا
- ‎في‫آراء حرة‬‎
5625
0
طباعة
بقلم: عبدالله راشد الخالدي

بعد مرور عامين على تولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولاية العهد عشنا الكثير من التحولات على مختلف الأصعدة فكانت رؤيته حُلماً أصبحنا نعيشه واقعاً يتحقق يوماً بعد يوم، فمنذ مبايعة ولي العهد بدأ التحول وأصبح جميع أبناء الوطن يشاركونه الطموح الذي يؤكد دائماً أن حدوده عنان السماء، فهنيئاً للوطن والمواطن بهذا القائد القادر على التغيير بقوة وحكمة ليسجل التاريخ اسم رجل الإنجازات محمد بن سلمان.

ولو أردت أن أذكر بعض الإنجازات التي تحقّقت خلال العامين الماضيين فلن يتسع المقام لذكر جُزء بسيط منها نظراً لما تحقق ولله الحمد خلال الفترة القصيرة الماضية وكان لجهود ولي العهد الفضل بعد الله فيها، لكن سأتحدث عن النجاح السياسي الكبير الذي رأيناه في القمم الثلاث التي عُقدت في مكة المكرمة قبل أيام وأتت في وقت حساس وحاسم لجمع رأي الأمتين العربية والإسلامية وعكست قدرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد على توحيد رأي الأشقاء ودعم القضايا العربية والإسلامية.

وقد سجل الأمير محمد بن سلمان حضوراً لافتاً على المستوى السياسي والدولي لجعل المملكة تتبوأ مكانتها الطبيعية بين دول العالم من خلال زياراته المكوكية لأغلب دول العالم المؤثرة وعقد الشراكات السياسية والتحالفات العسكرية التي جعلت المملكة من أقوى دول المنطقة.

كما حرص ولي العهد من خلال رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠ على تمكين الشباب ومحاكاة طموحاتهم وتوفير البيئة المناسبة لهم للإبداع وبناء الوطن وقد حرص سموه على خلق اقتصاد قوي يوفر فرصاً وظيفية للجنسين في القطاعين العام والخاص إلى جانب دعم الأعمال الفردية والأسر المنتجة وتقليص مستوى البطالة وتوطين الكثير من الوظائف واقتصارها على أبناء وبنات الوطن بالإضافة تنوع مصادر الدخل وخفض الاعتماد على النفط كمصدر دخل وحيد وبالمقابل ارتفعت الصادرات غير النفطية وتنوعت مصادر الدخل وهذا دليل واضح على أن خطة التحول الوطني ٢٠٢٠ تسير كما رسم لها والحمد لله وأصبحنا نرى النتائج على أرض الواقع.

ولا أعتقد أنه من الممكن الحديث عن ولي العهد دون التطرق لتمكين المرأة السعودية وما حصلت عليه من حقوق بدعمه، فخلال العامين الماضيين استطاعت المرأة أن تساهم في التنمية أسوة بالرجل في شتى المجالات وهناك الكثير والكثير من قصص النجاح لفتيات سعوديات استطعن تحقيق إنجازات كبيرة عندما أتيحت لهن الفرصة.

لا أعتقد أن المساحة تتسع لذكر كل ما أنجز على يدي سموه، ولا يسعنا كمواطنين إلا أن ندعو الله أن يوفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز قائد مسيرة النهضة ويشد عضده بولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ويعينه على تحقيق كل تطلعات أبناء الوطن الغالي وفق رؤية المملكة الطموحة ٢٠٣٠.

عضو مجلس الشورى



لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :