السيسي: لم يعد مقبولًا إلصاق تهمة الإرهاب والتطرف بديننا الحنيف

2019-06-01 الساعة 2:36
السيسي: لم يعد مقبولًا إلصاق تهمة الإرهاب والتطرف بديننا الحنيف
أكد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، أن بلاده لن تدخر جهدًا لدعم وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي. وأضاف الرئيس السيسي، خلال كلمته بالقمة الإسلامية التي تحتضنها مكة المكرمة، أنه لم يعد مقبولًا إلصاق تهمة الإرهاب والتطرف بالدين الإسلامي الحنيف، ولهذا لابد من تفعيل الأطر الدولية لمكافحة الإرهاب وخطاب التطرف. وشدد الرئيس المصري على أنه لا يستقيم أي حديث عن العدل والسلم بدون حل القضية الفلسطينية بما يحقق الطموحات المشروعة للشعب الفلسطيني، وحقه في دولة مستقلة. وتابع: علينا مهمة مزدوجة وهي مكافحة الإرهاب والإسلاموفوبيا وخطاب الكراهية والتمييز، مشددًا على أن: واثقون في قدرة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على قيادة منظمة التعاون الإسلامي ودعم أعضائها.
Al Mouwaten تابعوا آخر أخبار صحيفة المواطن على Google news