قضايا مصيرية تنتظر قمة مجموعة العشرين 2020 القادمة في الرياض
الشمولية المالية وتغير المناخ وتقنيات الذكاء الاصطناعي والإنترنت

قضايا مصيرية تنتظر قمة مجموعة العشرين 2020 القادمة في الرياض

الساعة 3:56 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم, قمة العشرين
طباعة
المواطن - ترجمة: محمود نبيل

من المقرر أن تناقش النسخة الخامسة عشرة لقمة مجموعة العشرين السنوية، والتي ستستضيفها الرياض في ديسمبر من العام المقبل، قضايا مصيرية منها الشمولية المالية وتغير المناخ والتقنيات بما في ذلك الذكاء الاصطناعي والإنترنت، بالإضافة إلى تمكين المرأة.

محاور قمة 2020

وأعلن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، اليوم السبت، في الجلسة الختامية لقمة مجموعة العشرين، عن المحاور الرئيسية للقمة المقبلة في الرياض، قائلًا: “يجب أن نستمر في السعي لتحقيق الشمولية والإنصاف حتى نتمكن من تحقيق قدر أكبر من الرخاء وتمكين الشباب والنساء، وكذلك تشجيع رواد الأعمال، حيث تظل الشركات الصغيرة والمتوسطة محورية لتحقيق النمو المستدام”.

وأضاف الأمير محمد بن سلمان: “سوف تتناول أجندة 2020 لمجموعة العشرين لدينا أيضًا تغير المناخ، والسعي إلى حلول عملية وممكنة لتقليل الانبعاثات من جميع المصادر”.

قضايا مصيرية

وأشار ولي العهد إلى أن جدول أعمال مجموعة العشرين في العام المقبل سيشمل أيضًا الأمن الغذائي والبنية التحتية والوصول إلى مصادر الطاقة والمياه والاستثمار في رأس المال البشري.
وأكد أن أمن المياه واستقرارها من بين أهم القضايا التي تواجه العالم، وخاصة منطقة الشرق الأوسط.

التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي

وقال ولي العهد: “يمكن للتكنولوجيات الجديدة، مثل الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، إذا تم استخدامها بشكل مناسب، أن تعود بفوائد كبيرة على العالم، وفي الوقت نفسه، قد تخلق هذه الابتكارات تحديات جديدة، مثل التغييرات الناشئة عن أشكال جديدة من العمل وإعادة التشكيل”.

وأضاف الأمير محمد بن سلمان: “إن المهارات المطلوبة والتكيف مع العمل في المستقبل، وكذلك التهديدات المتزايدة للأمن السيبراني وتدفق البيانات، تتطلب منا أن نتصرف بحزم وعلى الفور للتصدي لهذه التحديات لتفادي الأزمات الاقتصادية والاجتماعية المحتملة في المستقبل”.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :