الاتحاد يخشى النفق المظلم مجددًا

الاتحاد يخشى النفق المظلم مجددًا

الساعة 8:17 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
الاتحاد يخشى النفق المظلم مجددًا بيليتش
المواطن - محمد سمعه

يسابق نادي الاتحاد، برئاسة أنمار الحائلي، الزمن وذلك لحل مشكلة المستحقات المتأخرة مع المدرب الكرواتي سلافين بيليتش، المدير الفني السابق  لـ الاتحاد والمدرب الحالي لـ فريق ويست برميتش آلبيون الإنجليزي.

وكان سلافين بيليتش تولى تدريب نادي الاتحاد في أواخر عام 2018 بديلًا للمدرب الأرجنتيني رامون دياز، ولكنه لم يستمر كثيرًا حتى تمت إقالته في شهر فبراير الماضي في عهد لؤي ناظر.

ويسعى نادي الاتحاد لحل أزمة المستحقات المتأخرة لـ المدرب بيليتش تفاديًا لأي عقوبة دولية قد تصدر من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

ولا يريد نادي الاتحاد الدخول في النفق المظلم مجددًا؛ بسبب القضايا الخارجية التي كانت مرفوعة ضده في السنوات الأخيرة وتم حلها في يوليو 2018 وقت وجود نواف المقيرن في رئاسة نادي الاتحاد.

قضايا تخلص نادي الاتحاد منها:

وعانى الاتحاد من قضايا خارجية وديون أثقلت عاتقيه في السنوات الأخيرة، حيث نجح في تسديد مستحقات اللاعب جيمس ترويسي، والتي كانت له مستحقات قدرها مليوني يورو.

كما تخلص الاتحاد أيضًا من ديون تابعة لقضايا خارجية شهيرة مثل قضية المدرب فيكتور بيتوركا واللاعب الغاني سولي علي مونتاري، والذي كان لديه مستحقات تتخطى الـ4 ملايين يورو.

وقالت تقارير صحافية: إن المدرب الكرواتي بيليتش لديه مستحقات تتخطى الـ10 ملايين دولار أمريكي، يسعى إلى الحصول عليها من الاتحاد بعد إقالته في فبراير الماضي.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :