المعهد السعودي الياباني للسيارات يزف 208 خريجين لسوق العمل

المعهد السعودي الياباني للسيارات يزف 208 خريجين لسوق العمل

الساعة 12:03 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المعهد السعودي الياباني للسيارات يزف 208 خريجين لسوق العمل
المواطن - الرياض

احتفل المعهد العالي السعودي الياباني للسيارات بجدة بتخريج 208 خريجين شكّلوا الدفعة السادسة عشرة للمعهد، ليصل عدد خريجيه منذ تأسيسه 3282 خريجاً.

وحظي الحفل والذي أقيم بمقر المعهد في جدة يوم الثلاثاء 2019/7/9 م، بحضور وفد من القنصلية اليابانية في المملكة تقدمهم القنصل العام لليابان بجدة “ماسايوكي مياموتو” والذي قدم التهاني بتخريج الدفعة الـ 16، وقال ” علاقات متينة بين اليابان والمملكة العربية السعودية لم تُركِز على الجانب الاقتصادي والسياسي فقط بل اهتمت بصورة كبيرة بتدريب وتطوير مهارات الكادر البشري السعودي وخصوصاً الشباب منهم باعتبارهم الأساس في بناء مستقبل المملكة”.

وأضاف ماسايوكي: ” هذا المعهد من أوائل ثمرات التعاون البناء بين بلدينا الصديقين في هذا المجال وقد أسهم منذ العام 2002 في إمداد سوق العمل السعودي بـما يزيد عن ثلاثة آلاف فني في مجال صيانة السيارات”.

بدوره أكد المدير التنفيذي للمعهد سالم الأسمري أن الاحتفال زف خلاله بكل فخر واعتزاز شباب الدفعة الـ 16 من طلاب هذا المعهد، المعهد العالي السعودي الياباني للسيارات، وهو يوم إنجاز بالنسبة لنا حققناه مع أبنائنا الطلاب، وإثراء سوق العمل السعودي بكفاءات وطنية مدرَّبة.

وأضاف الأسمري لا شك أن الشباب هم عماد الأمة والركيزة الأساسية للتنمية، ومن خلالهم تتحقق الأحلام والطموحات في الوصول بهذا الوطن الغالي إلى أعلى مراتب التقدم، وليكون في مصاف الدول الأكثر تقدماً. إن المعهد يعكس مدى اهتمام خادم الحرمين الشريفين وولي العهد بنقل التقنية المتقدمة إلى المملكة، وصقل الشباب السعوديين بالمهارات المتقدمة، وإعدادهم الإعداد الأمثل ليكونوا متفرّدين ومتميّزين في واحدة من أهم مجالات العمل، تقنية وصيانة السيارات وصناعتها. وقد صقلوا موهبتهم في سبيل انضمامهم إلى العمل التقني، ضمن الشركات الكبرى في القطاع الخاص.

من جهته أثنى علي حسين علي رضا على خريجي المعهد واصفاً إياهم بأنهم على درجة عالية من التأهيل وأنه يمكن الاعتماد عليهم.

حضر الحفل المدير العام لسياسة التجارة الدولية للسيارات يوجي شييوزاكي، وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة بدولة اليابان، تاكييو كاوانو رئيس المجموعة للشؤون الدولية، جمعية مصنعي السيارات في اليابان، والمهندس فهد صالح الأسود نائب رئيس المركز الوطني للشراكات الاستراتيجية، ورؤساء الشركات الشركاء في المعهد.

هذا وأمضى الخريجون عامين من الدراسة والتدريب في المعهد، كما تدربوا على مدار 8 أسابيع على رأس العمل (OJT) بمراكز صيانة وورش شركات موزعي السيارات اليابانية في 37 مدينة حول المملكة في فروع شركات موزعي السيارات اليابانية في المملكة، وسيتم الإشراف عليهم عند بدء ممارستهم لعملهم (فني صيانة) من قِبل مسؤولي الشركات ومدربي المعهد على حد سواء وذلك خلال الأشهر الست الأولى من بدء مباشرتهم للعمل، فيما ينتدب المعهد عدداً من خريجيه المتميزين لتدريبهم في اليابان ويتمّ تعيينهم كمدربين مبتدئين في المعهد.

ويهتم المعهد بتدريب الشاب السعودي لإتقان مهارات تقنية وصيانة السيارات، ويضمن له وظيفة في إحدى شركات موزعي السيارات اليابانية في المملكة المشاركين في المعهد، وبذلك يثري سوق العمل الذي يحتاج إلى أكثر من مائتي ألف متخصص فني.

ويقوم المعهد العالي السعودي الياباني للسيارات سنوياً بطرح 250 وظيفة للشباب السعودي في مجال تقنية وصيانة السيارات عبر الموقع الإلكتروني، www.sjahi.org والجدير بالذكر أن طلاب المعهد جميعهم يوقعون قبل بدء الدراسة عقود عمل مع شركات موزعي السيارات اليابانية في المملكة، وننوه إلى أنه تم فتح باب القبول للتسجيل في الدفعة الثامنة عشرة لشغل 250 وظيفة شاغرة للشباب السعودي في شركات توزيع السيارات اليابانية في المملكة، يتم عقد لقاءات قبولهم في عدد من المناطق بالمملكة.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :