ستينا بالك تطلب من إيران زيارة طاقم ناقلتها المحتجزة

ستينا بالك تطلب من إيران زيارة طاقم ناقلتها المحتجزة

الساعة 12:02 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - متابعة

أكدت شركة “ستينا بالك” البريطانية المشغلة للناقلة “ستينا إمبيرو”، التي تحتجزها إيران، أنها تقدمت اليوم الأحد، بطلب رسمي لزيارة أفراد الطاقم وعددهم 23، وأنها بانتظار الرد.

وقال رئيس الشركة ومديرها التنفيذي إيريك هانيل في بيان: “أستطيع تأكيد التقدم بطلب رسمي للسلطات في ميناء بندر عباس للسماح بزيارة أفراد الطاقم البالغ عددهم 23”.

وأضاف، “تسلموا الطلب، لكننا بانتظار الحصول على رد رسمي، وفي الوقت ذاته سنواصل التعاون والاتصال مع كافة السلطات المعنية”.

وتأتي التصريحات على خلفية الأزمة التي اندلعت بين لندن وطهران منذ احتجاز ميليشيا الحرس الثوري الإيراني ناقلة “ستينا إمبيرو” البريطانية في مضيق هرمز.

واحتجزت سلطات جبل طارق وبريطانيا أوائل الشهر الجاري ناقلة النفط الإيرانية “Grace1″، التي كانت متوجهة إلى سوريا خرقًا للعقوبات الأوروبية ضد دمشق.



لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :