عموري مطلبنا .. خياران واختبار صعب أمام إدارة ابن نافل

عموري مطلبنا .. خياران واختبار صعب أمام إدارة ابن نافل

الساعة 11:18 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - محمد سمعه

لا تزال جماهير نادي الهلال تُطالب مجلس إدارة النادي الأزرق، برئاسة فهد بن نافل، بإعادة فتح ملف اللاعب الإماراتي عمر عبدالرحمن “عموري”؛ وذلك من أجل تجديد عقده مع الفريق الهلالي قبل انطلاق موسم 2019-2020.

وأطلقت جماهير نادي الهلال وسمًا عبر تويتر وهو “عموري مطلبنا يا ابن نافل”، وذلك في إشارة واضحة وصريحة من قبل الجماهير الهلالية بإعادة المفاوضات من جديد مع عموري.

جماهير الهلال ترفض غلق الملف نهائيًّا وعدم تجديد التعاقد معه من قبل الإدارة، خاصة أن جماهير الأزرق تُقدر أهمية تواجد لاعب بحجم عموري ليُفيد الفريق في بطولة دوري أبطال آسيا والدوري السعودي للمحترفين وكأس خادم الحرمين الشريفين، خلال الموسم الجديد.

وستكون إدارة الهلال برئاسة فهد بن نافل في اختبار صعب، حيث سيكون أمام الإدارة الهلالية خياران.

الخيار الأول:

الخيار الأول وهو الالتزام بقرار الإدارة، حيث عدم فتح ملف عموري وتنفيذ القرار الحالي وهو إيقاف المفاوضات؛ وبالتالي هذا قد يؤدي إلى فقدان جزء من الثقة بين جماهير الهلال وإدارة فهد بن نافل.

الخيار الثاني:

والخيار الثاني سيكون هو تنفيذ طلب جماهير الهلال وإعادة فتح ملف عموري والتفاوض معه من أجل التجديد له، وهذا قد يؤدي إلى زيادة شعبية إدارة فهد بن نافل بعد فترة قصيرة من انتخابها لإدارة شؤون النادي الهلالي.

وكانت الجماهير الهلالية طالبت بتدخل الأمير الوليد بن طلال عضو شرف نادي الهلال من أجل إعادة اللاعب عموري لصفوف أزرق العاصمة مرة أخرى.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :