طلب إبراهيم غالب يُثير الدهشة
بعدما أراد فسخ عقده مع الفيصلي

طلب إبراهيم غالب يُثير الدهشة

الساعة 7:53 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - محمد سمعه

طالب اللاعب إبراهيم غالب إدارة الفيصلي بفسخ عقده ومغادرة النادي، بسبب استعداده للخضوع لعملية جراحية في الركبة ودخوله في فترة تأهيلية لمدة ستة أشهر.

وانتقل إبراهيم غالب لـ صفوف نادي الفيصلي، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، كصفقة انتقال حر من صفوف نادي النصر بعد نهاية موسم 2018-2019.

وقيل إن الفيصلي برئاسة فهد المدلج وافق على طلب إبراهيم غالب لكن بشرط الحصول على 200 ألف ريال من اللاعب للموافقة على طلبه.

تناول الناقد الرياضي بندر الرزيحان مطلب إبراهيم غالب فقال: قد يكون هناك عرض من نادٍ آخر للاعب إبراهيم غالب، لهذا طلب الرحيل عن الفيصلي.

وفي السياق ذاته علّق الناقد الرياضي محمد الغامدي قائلًا: غريب طلب إبراهيم غالب، بفسخ عقده مع الفيصلي، خاصة أنه لم يشارك حتى الآن في مباراة رسمية مع الفريق، ولكن يبدو انه انضم لـ الفيصلي وهو مصاب في الأصل، والنصر كان محقاً في مخالصته ماليًا لأنه لن يُفيد الفريق فنيًا.

أما الناقد الرياضي عايد الرشيدي فقال: نادي الفيصلي مسؤول عن علاجه، وطالما إبراهيم غالب انضم لـ الفيصلي، أصبح اللاعب مسؤولاً مسؤولية كاملة من النادي.

كانت هناك أزمة سابقة هددت مشاركة إبراهيم غالب مع الفيصلي، وهي منعه من خوض التدريبات مع العنابي بأمر من نادي النصر، بعدما طالب غالب بالحصول على باقي مستحقاته من أصفر العاصمة.

وانتهت الأزمة، بانتهاء عقد إبراهيم غالب مع النصر يوم 29 يوليو الماضي، لينضم بعد ذلك لتدريبات الفيصلي.

ويُذكر أن الفيصلي، تعاقد مع إبراهيم غالب لمدة موسم رياضي واحد في شهر يونيو الماضي.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :