غضب عارم في أمريكا بعد اقتياد الشرطة لرجل أسمر بحبل 
أعادت إلى الأذهان مشاهد من عصر العبودية

غضب عارم في أمريكا بعد اقتياد الشرطة لرجل أسمر بحبل 

الساعة 10:51 مساءً
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - متابعة

أثارت صورة تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، تظهر شرطيين أبيضين يركبان الخيل ويقتادان رجلًا أسمر البشرة مكبل اليدين بحبل بعد اعتقاله في ولاية تكساس الأمريكية، غضبًا واسعًا في أمريكا، حيث قال البعض: إنها أعادت إلى الأذهان مشاهد من عصر العبودية.

ووفقًا لشبكة “بي بي سي” البريطانية، فقد قامت شرطة الولاية بالاعتذار للرجل، وقال فيرنون هيل، قائد شرطة مدينة غالفستون: إن “هذا الأسلوب قد يكون مقبولًا في بعض السيناريوهات، لكن الضابطين في هذه الحالة لم يكونا موفقين في تصرفهما”.

وأضاف هيل أنه لم يكن هناك “سوء نية” من الشرطيين تجاه الرجل، مؤكدًا أنه غيّر سياسة الإدارة لمنع استخدام هذا الأسلوب مستقبلًا.

وذكرت شرطة غالفستون، في بيان صحافي، أن “الضابطين بي بروش وأي سميث، تابعان لشرطة الخيالة، وقد اعتقلا الرجل الذي يدعى دونالد نيلي بتهمة التعدي الجنائي”.

وتابع البيان أن الضابطين اقتادا نيلي إلى إحدى منشآت الشرطة، وأنه لم يكن مربوطًا بالحبل، لكنه “كان مكبل اليدين بالأصفاد، وقد تم ربط الحبل بهذه الأصفاد”.

وأضافت الشرطة: “نحن نفهم التصور السلبي لهذا الإجراء، ونعتقد أنه من الأنسب التوقف عن استخدام هذا الأسلوب”.

واعتذر هيل للرجل عن “هذا الموقف المحرج”، مشيرًا إلى أن الضابطين “كان بإمكانهما انتظار سيارة الشرطة لنقله من مكان توقيفه”.

شارك الخبر


هل قرأت هذا ؟
  • هل تنجح استراتيجية الضغط القصوى الأمريكية لمواجهة التمركز الإيراني على سواحل سوريا؟
  • المتنافسون على تاج أمريكا كقوة عظمى.. نقاط القوة والضعف
  • بومبيو: أردوغان مسؤول عن عدم الاستقرار في المنطقة
  • براين هوك: لا بد أن نكون أكثر جدية مع مسألة انتشار السلاح الإيراني

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :