مدير تعليم تبوك: تحفيز القائد للمعلمين ميدانيًا يرفع الإنتاجية ويحسن العملية التعليمية
خلال لقائه قادة المدارس ووكلاءها اليوم بمسرح الإدارة

مدير تعليم تبوك: تحفيز القائد للمعلمين ميدانيًا يرفع الإنتاجية ويحسن العملية التعليمية

الساعة 2:26 مساءً
- ‎فيالمراسلون, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - أحمد العطوي - تبوك

أكد المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري أن تحفيز القائد للمعلمين في الميدان يساهم في رفع القدرات الإنتاجية ويؤثر في جميع عناصر العملية التعليمية.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم بمسرح الإدارة قادة المدارس ووكلاءها بتبوك وقائدات المدارس والوكيلات عبر الشبكة المغلقة بمناسبة بداية العام الدراسي الجديد والذي نظمه قسم القيادة المدرسية وذلك بحضور المساعد لشؤون تعليم البنين ماجد القعير والمساعد للشؤون المدرسية د. سلطان العنزي والمساعدة لشؤون تعليم البنات نجلاء الشامان مبيناً أن التحفيز يعد أحد أهم عوامل إيجاد الدافعية نحو التقدم في أي بيئة، خاصة البيئة التعليمية، داعياً قادة وقائدات المدارس إلى توسيع مجال التحفيز الإيجابي في المجتمع المدرسي لما له من آثار نفسية حسنة.

كما تناول مدير التعليم خلال اللقاء الأدوار الكبيرة التي يتصدى لها قادة وقائدات المدارس في توجيه العمل التعليمي داخل محيط كل مدرسة بكل كفاءة وجدية ومد جسور التعاون والتعاضد والألفة بين المعلمين والطلاب في مدارس البنين وبين المعلمات والطالبات في مدارس البنات.

كما حثّ على أهمية الحوار المتواصل مع الطلاب والطالبات واحتوائهم ضمن البيئة التربوية والتعليمية وتنمية الحس الوطني بداخلهم وتعزيز مشاعر الولاء والانتماء لديهم من أجل المحافظة على المقدرات الوطنية ومن ذلك نظافة مدارسهم والإسهام في تحسين بيئتها بتعاون المجتمع المدرسي مشيراً إلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على قادة المدارس والمعلمين في تربية النشء وتوفير البيئة التربوية التعليمية المناسبة للطلاب وتنمية مواهبهم وإبداعاتهم، متطلعاً لتوظيف التقنية ووسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي لتعزيز ودعم العملية التعليمية في المدارس.

كما التقى بمديري الإدارات والمشرفين بحضور المساعدين وذلك على مسرح الإدارة وبمديرات الإدارات والمشرفات بحضور المساعدة عبر تقنية الربط الصوتي واستهل مدير التعليم اللقاء بكلمة حث خلالها المشرفين والمشرفات بالمنطقة على تحفيز ودعم وتدريب المعلمين والمعلمات وتعزيز وتكريم المتميزين والمتميزات منهم لدفعهم إلى المزيد من العطاء والإبداع ، مؤكداً على أهمية تفعيل جانب القدوة الحسنة للمشرف التربوي بما ينعكس على المعلمين والمعلمات إيجاباً وبالتالي على أبنائهم الطلاب وبناتهم الطالبات وصولاً إلى بيئة تعليمية مثالية مع انطلاق العام الدراسي الجديد.

وشدّد المدير العام على ضرورة تذليل جميع الصعوبات التي قد تعترض سير العملية التعليمية واستهلال العام الدراسي الجديد بكل طموح وتطلعات واستثمار جميع الطاقات والإمكانيات لإتاحة الفرصة أمام كل مبدع ومتميز ومتابعة احتياجات المدارس وتحديد الملاحظات ومساندة قادة وقائدات المدارس بمعالجة نواحي القصور التي يجب معالجتها ودعمها ومتابعة توفر المقررات والمقاعد الدراسية وأعمال التكييف والصيانة والنظافة لجميع المدارس.

وأبان أن الجولات الميدانية للمشرفين والمشرفات ستبدأ من مطلع الأسبوع المقبل لمشاركة الميدان التربوي احتياجاته وتقديم العون له عندما يحتاج لأي مساعدة من إدارة التعليم مشيراً إلى أن هدف المشرفين والمشرفات الرئيس يجب أن يكون خدمة المدرسة ومساندتها من أجل تتحسن وتتطور عمليات نواتج التعلم وزيادة التحصيل الدراسي وترسيخ دور المدرسة في المجتمع نخو تحقيق مخرجات ذات جودة عالية لعملية التعليم.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :