أم الشهيد عريبي تروي لـ”المواطن” قصة لقائها بالممرضة المقتولة على يد زوجها: كأني فقدت ابنتي
التقتها قبل عشرة أعوام بعد تعرضها لحادث مروري

أم الشهيد عريبي تروي لـ”المواطن” قصة لقائها بالممرضة المقتولة على يد زوجها: كأني فقدت ابنتي

الساعة 12:29 صباحًا
- ‎فياخبار رئيسية, حصاد اليوم
0
طباعة
أم الشهيد عريبي تروي لـ”المواطن” قصة لقائها بالممرضة المقتولة على يد زوجها: كأني فقدت ابنتي
المواطن - محمد الغبيشي - جازان

تحدثت السيدة “فاطمة” 60 عامًا أم الشهيد محمد عريبي لـ”المواطن” عن قصة التقائها بالممرضة المقتولة غدرًا على يد زوجها.

وقالت  ” فاطمة ” إنها تعرضت لحادث لمروري شنيع قبل قرابة الـ 10 سنوات، وحينها تم تحويلها من مستشفى الموسم العام إلى مستشفى الملك فهد بجازان، ونحن في حالة يرثى لها.

وأضافت ” بعد عدة أيّام تحسنت حالتنا، وكنت ضمن المريضات اللاتي تشرف عليهن هذه الممرضة واسمها ” جنى شراحيلي” التي لا تربطني بها أي قرابة أو أي معرفة سابقة.

وأضافت أن الممرضة المغدورة كانت ذات أخلاق عظيمة، وكانت قمة في الأخلاق والرقي في التعامل والأدب والحياء، فكانت رحمها الله محبوبة من الجميع كبيرًا وصغيرًا.

واستطردت بالقول، رغم خروجي من المستشفى وأنا بحمد لله بصحة جيدة دائما أتذكر معاملة هذه الممرضة رحمها الله.

واختتمت بقولها، فجعت بنبأ وفاتها مقتولة على يد زوجها، ولم أتمالك نفسي من البكاء لحزني عليها وعلى ما وجدته منها من كريم الأخلاق حينما كنت في قسم التنويم، فبادرت بالاتصال بابني للتأكد من صحة ذلك النبأ الذي نزل عليّ كالصاعقة ولم أتمالك نفسي حينها، حيث انهمرت دموعي بغزارة كأنني أبكي ابنتي.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :