السجن 15 عامًا لشقيق بوتفليقة ومسؤولين جزائريين

السجن 15 عامًا لشقيق بوتفليقة ومسؤولين جزائريين

الساعة 11:56 صباحًا
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - متابعة

أصدرت المحكمة العسكرية في البليدة بجنوب غرب الجزائر العاصمة، صباح اليوم الأربعاء، عقوبة السجن 15 سنة بحق كل من سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس السابق، ومسؤولين أمنيين سابقين ورئيسة حزب سياسي وذلك بتهمة التآمر ضد الدولة لتغيير النظام، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الجزائرية.

وقالت الوكالة الرسمية إن القاضي حكم بالسجن 15 سنة على كل من سعيد بوتفليقة (شقيق الرئيس السابق) ومحمد مدين (المدير الأسبق لأجهزة الاستخبارات) وبشير طرطاق (منسق الأجهزة الأمنية) ورئيسة حزب العمال لويزة حنون.

وأيضًا، أصدرت المحكمة حكمًا بالسجن 20 عامًا ضد بقية المتهمين غيابياً في القضية وهم: وزير الدفاع الأسبق خالد نزار ونجله لطفي نزار وفريد بلحمدين وهو مدير شركة أدوية “الموجودين في حالة فرار” بحسب نفس المصدر .

بحسب وسائل إعلام جزائرية فإن خالد نزار موجود في إسبانيا، حيث أصدرت النيابة العسكرية طلباً دولياً بالقبض عليه.

شارك الخبر


هل قرأت هذا ؟
  • 4 آلاف جزائري في المستشفى بسبب بعوضة
  • المملكة تمنح عمرة مدفوعة لأهالي ضحايا حريق مستشفى التوليد بالجزائر
  • السجن 15 عامًا لشقيق بوتفليقة ومسؤولين جزائريين
  • وفاة 8 أطفال رضع بحريق مستشفى في الجزائر

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :