المملكة تدين حادث كربلاء: الإرهاب مرفوض أيًّا كان مصدره وصوره
منطلق من مواقفها الثابتة تجاه هذه الظاهرة الخبيثة

المملكة تدين حادث كربلاء: الإرهاب مرفوض أيًّا كان مصدره وصوره

الساعة 12:46 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المملكة تدين حادث كربلاء: الإرهاب مرفوض أيًّا كان مصدره وصوره
المواطن - الرياض

تعتبر ظاهرة الإرهاب من أهم التحديات الأمنية التي تواجه المنطقة العربية والعالم الإسلامي أجمع، ولهذا تحذر المملكة دومًا من انتشارها، كما تبنت إنشاء تحالف عسكري ضد الإرهاب يستهدف القضاء عليه عبر المعالجة الفكرية والأمنية وقطع مصادر تمويل الجماعات الإرهابية وتجفيف منابعها.

وجاء رفض وتنديد المملكة أمس الأحد للتفجير الذي استهدف حافلة في كربلاء العراقية ضمن إدانة مستمرة من جانب السعودية لكل أشكال الإرهاب وصوره أيًّا كان مصدره، وهو منطلق لمواقفها الثابتة تجاه هذه الظاهرة الخبيثة.

وفي المنطقة العربية، يتغذى الإرهاب بشكل رئيس على محاولة إذكاء الفتنة الطائفية والإثنية، وهو النهج الذي استخدمته كل من القاعدة وداعش في هجماتها الإرهابية التي شهدتها عدد من الدول ومنها المملكة في وقت سابق، حيث تشدد المملكة في مواقفها على أن الإرهاب لا دين له، وقد عانت منه منطقة الشرق الأوسط بجناحيه السني والشيعي المتلبسين بلباس الإسلام وهو منهما براء.

كما تشدد على أن مواجهة هذه الظاهرة يستدعي تفويت الفرصة أمام كل من يستثمر مثل حادثة كربلاء لإذكاء الفتنة الطائفية.

وأعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة واستنكارها للتفجير الذي استهدف حافلة ركاب في محافظة كربلاء بجمهورية العراق وأدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وقدم المصدر العزاء والمواساة لذوي الضحايا وللحكومة والشعب العراقي الشقيق، مع التمنيات بالشفاء العاجل للجرحى، مجددًا رفض المملكة القاطع للإرهاب بكافة أشكاله وصوره وأيًّا كان مصدره.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :