تركي بن طلال: الحفاظ على بيئتنا ومقدراتنا الطبيعية واجب ديني وأخلاقي وإنساني
بالمؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافة

تركي بن طلال: الحفاظ على بيئتنا ومقدراتنا الطبيعية واجب ديني وأخلاقي وإنساني

الساعة 4:23 مساءً
- ‎فيالمراسلون, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - عسير

رعى الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير مساء أمس الاثنين انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافة الذي تنظمه وزارة البيئة والمياه والزراعة بالتعاون مع إمارة منطقة عسير في مدينة أبها خلال الفترة من 18 إلى 20 سبتمبر 2019م تحت شعار البيئة والتنمية المستدامة في منطقة عسير.

وقال الأمير في كلمته خلال الحفل المعد لهذه المناسبة لم أجد عبارة أقوى وأبلغ عن أهمية البيئة مثل ما أوردته العبارة المحكمة في رؤيتنا الوطنية الطموحة 2030 يُعد حفاظنا على بيئتنا ومقدراتنا الطبيعية من واجبنا دينية وأخلاقية وإنسانية ومن مسئولياتنا تجاه الأجيال القادمة ومن المقومات الأساسية لجودة حياتنا فهي جديرة بالتأمل والتدبر لمعرفة أبعادها وتصور عمقها وآفاقها مردفًا بأن عسير هي أم البيئات بین مناطق المملكة لجمعها بين الصحراء والسهل والجبل وبين البحر واليابسة وبين الغابات والقيعان لم يكن لنا بد من جعل البيئة العامرة ركنًا من أركان استراتيجية عسير التي سترى النور قريبًا بعد اعتمادها من المقام السامي الكريم.

وأضاف سموه بأن هذا المؤتمر الدولي الأول للبيئات الجبلية شبه الجافه مهتم بالتركيز على البيئة والتنمية المستدامة في منطقة عسير لأننا نؤمن بقطعية إسناد كل مسألة إلى أعرق المتخصصين فيها على مستوى دولي لأننا في المملكة العربية السعودية ماضون مع الرؤية المباركة التي أعادت ترتیب فكرنا وأعمالنا للاهتمام بالبيئات الجبلية شبه الجافة في عسير والمناطق المجاورة وقال سموه ننتظر نتائج تطبيق المؤتمر ودراساته وتوصياته لتقدم لنا الحلول العملية والتطبيقية لما يواجه بيئات عسير والبيئات المشابهة لها من إشكالات وحرصنا في هذا المؤتمر أن يكون 70% من حاضريه من المستفيدين من البيئة والزراعة ليستفيدوا من الخبراء والعلماء الدوليين الذين حضروا من 17 دولة وفي كلمة لسموه أوكلها لأحد المواطنين نيابة عنه شرح فيها المواطن عددًا من المحاور الأساسية.

وقدم المواطن فيها عددًا من خبراته باستضافة ثلاثة مزارعين مهتمين بمجال الزراعة بعد ذلك ألقى وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة نائب رئيس اللجنة العليا للمؤتمر الدكتور أسامة إبراهيم فقيها كلمة اللجنة المنظمة استعرض فيها البرنامج العلمي للجلسات بما يتضمنه ذلك من محاور وأهداف وقضايا فرعية مطروحة للنقاش وأوضح أن محاور المؤتمر تمتد لتشمل ست قضايا رئيسية وهي: سبل المحافظات على الغابات الجبلية في المناطق شبه الجافة، التنمية العمرانية في منطقة عسير، التنمية الريفية ودورها الاقتصادي والاجتماعي، الحياة الفطرية في المناطق الجبلية، السياحة البيئية وسبل تنميتها، سبل الإدارة المستدامة لمصادر المياه فيما أشار إلى أن المؤتمر يتضمن 14 جلسة علمية تعقد على مدار ثلاثة أيام، يتحدث خلالها 58 متحدثًا يمثلون 16 دولة من مختلف قارات العالم، بالإضافة إلى 16 بحثًا علميًا سيتم عرضهم في قسم المعلقات إضافة إلى المعرض المصاحب.

وقدم نائب وزير المياه المهندس منصور المشيطي، شكره وتقديره لسمو أمير منطقة عسير على الرعاية والاهتمام لإقامة وتنظيم المؤتمر وتسهيل كافة المهمات لتحقيق أهدافه.

ومن جهة أخرى افتتح الأمير تركي بن طلال المعرض المصاحب للمؤتمر الذي يضم 28 ركنًا تمثل هيئات متخصصة وجامعات وجمعيات بيئية، وشركات ذات علاقة بموضوع المؤتمر، فيما كرم الجهات الراعية للمؤتمر.

شارك الخبر


هل قرأت هذا ؟
  • 4 اجتماعات ميدانية لتركي بن طلال تنتهي بقرارات هامة
  • صحة عسير: 134 شخصًا أصيب بالتسمم وخروج 14 حالة
  • أمير #عسير : تطوير الأسواق الشعبية وفق جدول زمني
  • جدول زمني لتطوير الأسواق الشعبية في #عسير

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :