بعد أن وصفه بالأحمق.. ترامب يقرر تعليق دعوة أردوغان لزيارة واشنطن

أعلن البيت أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قرر تعليق دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لزيارة واشنطن انتظارًا لنتائج محادثات أنقرة بين أردوغان، ونائب الرئيس الأميركي، مايك بنس.

وعقد نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، الخميس، مباحثات مع الرئيس التركي، أردوغان، في محاولة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار ووقف الهجوم التركي على شمال سوريا.

واستمر الاجتماع حوالي 80 دقيقة، بحضور وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ونظيره التركي تشاويش أوغلو، وعدد من المسؤولين الأتراك.

ونشر البيت الأبيض رسالة من الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى أردوغان، في التاسع من أكتوبر الحالي، بهدف ردعه عن قرار شن العمليات العسكرية في الشمال السوري ضد الأكراد، حيث طالبه خلالها بألا يكون متصلبًا أو أحمق، محذرًا إياه بأنه سوف يدمر اقتصاد بلاده.

وجاء في نص الرسالة التي نشرها البيت الأبيض، والتي خلت من اللهجة الدبلوماسية ما يلي:

عزيزي حضرة الرئيس: دعونا نعمل على صفقة جيدة! أنت لا تريد أن تكون مسؤولًا عن ذبح الآلاف من الناس، وأنا لا أريد أن أكون مسؤولًا عن تدمير الاقتصاد التركي وسأفعل، أعطيتك بالفعل عينة صغيرة فيما يتعلق بالقس برونسون.

لقد عملت بجد لحل بعض مشاكلك، لا تخذل العالم، يمكنك عمل الكثير.

سوف ينظر إليك التاريخ بشكل إيجابي إذا قمت بذلك بالطريقة الصحيحة والإنسانية، وسوف ينظر إليك كشيطان إذا لم تحدث الأشياء الجيدة، لا تكن رجلًا صلبًا، لا تكن أحمق! سأتصل بك لاحقًا.


المصدر :https://www.almowaten.net/?p=2449413