ثورة #الاتحاد تُطيح باللاعب الأول

ثورة #الاتحاد تُطيح باللاعب الأول

الساعة 7:57 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
ثورة #الاتحاد تُطيح باللاعب الأول
المواطن - محمد سمعه

بدأ مجلس إدارة نادي الاتحاد برئاسة أنمار الحائلي ثورة التصحيح في الفريق الأول لكرة القدم بعد النتائج المخيبة التي حققها مع انطلاق الموسم الجاري 2019-2020.

وتُفكر إدارة الاتحاد في التخلص من اللاعب البرازيلي جوناس لاعب الوسط، الذي لم يُشارك في الموسم الجاري مع العميد بسبب عدم رغبة المدرب التشيلي خوسيه لويس سييرا في الاعتماد عليه.

وتريد إدارة الاتحاد توقيع مخالصة مالية مع اللاعب جوناس والإبقاء عليه فقط في حال تم الموافقة على إقامة دوري الرديف.

وترغب الإدارة الاتحادية في توقيع مخالصة مالية بدلًا من فسخ العقد من جانبها حتى تتجنب دفع قيمة كبيرة في الشرط الجزائي.

ويخطط مجلس إدارة الاتحاد للتعاقد مع 4 صفقات، لكن مجلس أنمار الحائلي سيعتمد على سلاح “الكتمان” من أجل ضمان اقتراب الصفقات من صفوف الاتحاد.

من ناحية أخرى، يُفكر مجلس إدارة نادي الاتحاد في التعاقد مع المدرب الروماني إدي يوردانيسكو مدرب نادي غاز ميتان الروماني في حال تم الإقرار بإقالة التشيلي خوسيه لويس سييرا.

وفي سياق منفصل، كشف اللاعب التشيلي لويس خيمينيز، لاعب الاتحاد السابق، كواليس أيامه الأخيرة مع العميد قبل فسخ عقده من قبل إدارة النادي برئاسة أنمار الحائلي.

وتحدث لويس خيمينيز قائلًا: هذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك الأمر طوال مشواري الكروي، هناك تجربتي كانت معقدة، لكن الأمر انتهى أخيرًا.

وكان مجلس إدارة نادي الاتحاد قرر فسخ عقد لويس خيمينيز بعد الخسارة من الهلال بثلاثية مقابل هدف في الجولة الرابعة من بطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :