لقطات صادمة لفرار آلاف المدنيين من شمال سوريا بعد عدوان تركيا

لقطات صادمة لفرار آلاف المدنيين من شمال سوريا بعد عدوان تركيا

الساعة 10:05 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - متابعة

تواصلت عملية النزوح من منطقة رأس العين شمال شرق سوريا مع اقتحام قوات تركيا للأراضي السورية مساء أمس الأربعاء للمنطقة التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية.

وتكثفت حركة نزوح المدنيين من المنطقة، وسط حالة من القلق والتخوف من قبل المدنيين لا سيما النساء والأطفال، بعد اندلاع اشتباكات عنيفة على مشارف تل أبيض وقرى واقعة بضواحيها الغربية، بين قوات تركيا من جهة، وقوات سوريا الديمقراطية من جهة أخرى.

وتشهد مدينة الحسكة موجة نزوح من منطقة رأس العين، في حين لجأ سكان قرى منطقة تل أبيض إلى المدينة التي ما زالت بمنأى عن القصف، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ونشرت فرانس برس العديد من الصور التي تبين عملية النزوح من المنطقة.

ولم تمر سوى ساعات قليلة على عدوان تركيا على سوريا حتى انهالت الإدانات والتنديد بهذا العدوان في الخليج والعالم العربي وأوروبا وأمريكا والعالم أجمع.

وطالبت معظم الدول تركيا بالعدول عن هذا العدوان وترك سوريا وشأنها وأهلها حتى يقرروا مصيرهم بدون تدخل خارجي.

وأعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة للعدوان الذي يشنه الجيش التركي على مناطق شمال شرق سوريا، في تعدٍّ سافر على وحدة واستقلال وسيادة الأراضي السورية.

وعبر المصدر عن قلق المملكة تجاه ذلك العدوان، بوصفه يمثل تهديداً للأمن والسلم الإقليمي، مشدداً على ضرورة ضمان سلامة الشعب السوري الشقيق، واستقرار سوريا وسيادتها ووحدة أراضيها.

ونبه المصدر إلى أنه بصرف النظر عن الذرائع التي تسوقها تركيا، فإن خطورة هذا العدوان على شمال شرق سوريا له انعكاساته السلبية على أمن المنطقة واستقرارها، خاصة تقويض الجهود الدولية في مكافحة تنظيم داعش الإرهابي في تلك المواقع.


هل قرأت هذا ؟
  • ترامب لأردوغان: لا تكن أحمق
  • عقوبات أمريكية على تركيا تشمل 3 وزراء
  • ديباجي لـ”المواطن”: أردوغان ينافس إيران في احتلال الدول العربية
  • انتفاضة عربية وعالمية في وجه الأفعى التركية.. عقوبات أوروبية وتجميد أصول أردوغان‎


  • almowaten jobs

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :