الصدر يوجه التحذير الأخير لحكومة #العراق: استقيلوا حقنًا للدماء
طالب المتظاهرين بالاستمرار والحذر من البعثيين

الصدر يوجه التحذير الأخير لحكومة #العراق: استقيلوا حقنًا للدماء

الساعة 7:07 مساءً
- ‎فيآخر الاخبار, العالم, حصاد اليوم
0
طباعة
الصدر يوجه التحذير الأخير لحكومة #العراق: استقيلوا حقنًا للدماء
المواطن - متابعة

جدد زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، مطالبه للحكومة برئاسة عادل عبدالمهدي بالاستقالة استجابة لمطالب المتظاهرين وحقنًا للدماء.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يعلن فيها الصدر انحيازه للمتظاهرين فقد طالب أكثر من مرة بمعاقبة الفاسدين من المسؤولين الحاليين والسابقين.

وطالب الصدر، المتظاهرين بالاستمرار في التظاهر حتى تتحقق مطالبهم قائلًا : أحبتي استمروا فقد بانت الثمار وسيحين موعد قطافها ولا توفروا لهم غطاء يكون سببًا في إنهاء ثورتكم وابعدوا المقدسات ومحافظاتها ومرجعياتها عن ذلك قدر الإمكان فهذا ما سيدفع الفاسدين في الداخل والخارج إلى ما لا يحمد عقباه.

وتابع الصدر : أنا على يقين أنكم لن ترضوا بالتعدي على المقدسات والمرجعيات فهذا ليس ديدنكم لكن أطلب معاقبة من يريد السوء بهم وبكم فأنتم من سراج واحد مهما اختلفتم في التوجهات ثم لتحذروا من البعثيين العفالقة الذين يتربصون بكم وبسمعتكم وبمعونة الاحتلال وأذنابه ليزجوكم بحروب طائفية وأهلية.

وختم الصدر بقوله : أوجه ندائي الأخير لكل شريف في الحكومة إلى التنحي وعدم معونتهم على تحويل العراق الحبيب إلى سوريا ثانية يرتع فيها قائد الضرورة ويتسلط فيها الفساد… فالعراق أغلى من كل منصب ومن كل راتب ومن كل المميزات وكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :