الوحدة.. كلمة السر في وفاة هيثم أحمد زكي

الوحدة.. كلمة السر في وفاة هيثم أحمد زكي

الساعة 12:38 مساءً
- ‎فيحصاد اليوم, مشاهير
طباعة
المواطن - أحمد سعيد

الوحدة ذلك الداء الخطير على النفس والروح، يبدو أنه كان الصديق الأخير الذي رافق الفنان المصري هيثم أحمد زكي قبل موته، صباح اليوم الخميس، هكذا تحدث جميع من عرفوه، بأنه كان يعاني من الوحدة.

محمود البزاوي الفنان الذي شارك الراحل أعماله وشارك والده من قبله، قال ناعياً الفقيد، “كنت دايماً أقول عليه اللي خلف ما متش وعشان كده كنت بافرح اوي يوم ما يقولولي أنت هاتمثل مع هيثم أحمد ذكي نفس فرحتي لما مثلت قدام الأستاذ”.

وأضاف متحدثاً عن داء الوحدة “وبقدر فرحتي دايماً بنجاحك وبجتهادك بقدر حزني على فراقك وحيداً لأن الوحدة في الحياة صعبة بس الوحدة وقت الموت أصعب .. مع السلامة يا حبيبي”.

حظه كان قليلاً

الشاعر المصري أيمن بهجت قمر كذلك أشار إلى الحظ القليل للفنان الراحل وفق قوله، والذي تمثل في الوحدة بعد وفاة والدته ووالده، كاتباً: “أنا ماكنتش اعرفه شخصيا بس كنت طول الوقت متعاطف معاه وحاسس ان حظه قليل في الدنيا وفاة أمه وهو طفل وبعدها والده حتى في الفن كان بيوجعني اوي احساسه لما بيشبهوا ممثلين تانيين بأبوه وهو لا وكنت حاسس انه اتظلم ونجوميته اتأخرت .. نقول ايه ما يغلاش على اللي خلقه”.

“أنا دايما لوحدي”، الجملة التي عبر بها الفنان الراحل عن وحدته واليتم الذي جعله لا يجد من يشاركه أعماله وفرحته، وذلك عبر لقاء له تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، حيث قال: “الحمد لله ربنا موجود بس أنا لوحدي، وكفاية حب الناس وإنهم يشوفوا أحمد زكي فيا”.

هيثم أحمد زكي، أكد خلال حديثه الدامع، أن المشترك مع والده كانت الوحدة، وكانت إجابته صادمة مليئة بالمرارة، وهو ما أثار شجون المتابعين ورثائهم للراحل الشاب.

 

شارك الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


اترك تعليق

avatar

هل قرأت هذا ؟
  • وفاة هيثم أحمد زكي عن عمر ناهز 35 عامًا

  • ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :