مسؤول إيراني يتوعد المتظاهرين بتهمة محاربة الله
مقتل 61 برصاص الأمن

مسؤول إيراني يتوعد المتظاهرين بتهمة محاربة الله

الساعة 4:15 مساءً
- ‎فيالعالم, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - متابعة

معاداة الله أو محاربة الله صارت تهمة في إيران يتم بمقتضاها محاكمة المتظاهرين المطالبين بالإصلاح السياسي والاقتصادي وتوفير العيش الكريم لملايين الإيرانيين.

ففي الوقت الذي تتكدس فيه أموال إيران في خزائن بنوك سويسرا وأوروبا ينبش الإيرانيون النفايات والقمامة بحثًا عن لقمة عيش فيما يقطن الآلاف في المقابر.

وفي تحدٍ جديد لإرادة الشعب الإيراني هدد مدعي عام كرمنشاه المتظاهرين بالإعدام بتهمة “محاربة الله” على حد وصفه.

وعمت المظاهرات أكثر من 107 مدن إيرانية، بحسب ما أعلنه المتحدث باسم جماعة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة شاهين قبادي على تويتر مشيرًا إلى مقتل 61 شخصًا في عشر مدن.

وأطلقت قوات الأمن الإيرانية الرصاص الحي على متظاهرين في منطقة عفيف آباد في شيراز والتي شهدت أيضًا إحراق مصارف بحسب ما ذكر موقع إيران إنترناشيونال – عربي على تويتر.

وأضاف الموقع أن الأسواق مغلقة وسط إضراب عام وتشديد الإجراءات الأمنية في مدينة نجف آباد بأصفهان وسط إيران. ونقل الموقع عن بيان للحرس الثوري الإيراني في تعليقه على الاحتجاجات التي تشهدها البلاد بأنه سيتخذ إجراءات حاسمة ضد الإخلال بالأمن.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :