رسالة الأحمدي تُهدئ ثورة غضب الاتحاديين
متحدثًا عن مصيره

رسالة الأحمدي تُهدئ ثورة غضب الاتحاديين

الساعة 3:52 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
0
طباعة
رسالة الأحمدي تُهدئ ثورة غضب الاتحاديين
المواطن - محمد سمعه

حرص المغربي كريم الأحمدي، نجم نادي الاتحاد على توجيه رسالة خاصة لجماهير الاتحاد من أجل تهدئة ثورة غضبهم، وذلك بسبب تراجع نتائج الفريق الأول خلال الفترة الأخيرة.

وقال الأحمدي بأنه لن يرحل ويترك الاتحاد في ظرفه الحالي مضيفًا أنه يحترم تعاقده مع العميد.

واتسمت رسالة الأحمدي بالذكاء، قائلًا للاتحاديين بأنهم ليس عليهم القلق خاصة أنه واحد من نجوم الفريق وكنجم يجب عليه أن يكون بمثابة القائد للاعبين، كما أن الأحمدي لم يُرد زيادة غضب الاتحاديين بعد رحيل العديد من اللاعبين عن طريق فسخ التعاقد مثل الأرجنتيني إيمليانو فيتشيو والمغربي مروان دا كوستا واللاعب الإيفواري سيكو سانوجو.

نصيحة لم يُنصت لها الحائلي

من ناحية أخرى، أُعيد للأذهان نصيحة من الناقد الرياضي عدنان جستنيه، إلى أنمار الحائلي رئيس نادي الاتحاد بأنه في خطر، وذلك بسبب تراجع نتائج الاتحاد.

وكان عدنان جستنيه قال لـ أنمار الحائلي: جمهور الاتحاد يريد أن يرى فريقه في المركز الأول، ثورة الاتحاديين تُهدد مجلس إدارة النادي ورسالتي لـ أنمار الحائلي أنه في خطر.

الاعتراض بطريقة متحضرة

وأضاف جستنيه: أنا مع اعتراض جماهير الاتحاد، ولكن بطريقة متحضرة وليس باستخدام العنف اللفظي.

وبالفعل يبدو أن أنمار الحائلي لم يُنصت إلى النصيحة، مما تسبب في تراجع نتائج الاتحاد وتواجده بالمركز الثالث عشر ببطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، مما جعل الكثيرين من جماهير الاتحاد تُطالب برحيله هو ومجلس الإدارة الحالي.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :