صور.. متظاهرون إيرانيون يرفضون السير فوق العلم الأمريكي
بعد تغريدة ترامب

صور.. متظاهرون إيرانيون يرفضون السير فوق العلم الأمريكي

الساعة 2:44 مساءً
- ‎فيالعالم, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
صور.. متظاهرون إيرانيون يرفضون السير فوق العلم الأمريكي
المواطن- ترجمة: منة الله أشرف 

يبدو أن تغريدة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالفارسية، كان لها تأثير كبير على المحتجين في إيران، إذ تجنبوا عمدًا السير فوق العلم الأمريكي، في رسالة إلى قادة البلاد، أن تكتيكاتهم ووسائل إعلامهم لا تجدي نفعًا.

ويُقال إن نظام خامنئي رسم الأعلام عند المدخل الرئيسي لجامعة بهشتي؛ حتى يتمكن الطلاب من السير فوقها كعلامة على عدم الاحترام، وهو ما رفضه الطلاب وسط مسيرات مناهضة للحكومة في البلاد.

أخبر دونالد ترامب إيران، بأن الكرة في ملعبهم حيث يواجه البلدان طريقًا مسدودًا ويخرج الآلاف من المحتجين إلى شوارع طهران، وفي يوم الأحد، تفاخر مستشار الأمن القومي الأمريكي، روبرت أوبراين بأن عقوبات إدارة ترامب على إيران إلى جانب الاحتجاجات، ستجلب المسؤولين الإيرانيين إلى طاولة المفاوضات.

ومنذ ساعات، صرح ترامب أن حتى خطوة المفاوضات لا يهتم بها في حال قرر المسؤولون الإيرانيون التفاوض مع واشنطن العاصمة، محذرًا في الوقت نفسه من أنه يجب على إيران بدلاً من ذلك أن تكون حريصة على عدم تطوير أسلحة نووية أو قتل المحتجين الإيرانيين.

وأمام مشهد العلم الأمريكي، وفي الوقت ذاته، هتف آلاف من المحتجين وأغلبهم من الطلاب، الموت للديكتاتور.

وكان ترامب قد قال يوم السبت في تغريدة فارسية إنه يقف مع المحتجين الإيرانيين، متابعًا: إلى شعب إيران الشجاع الذي طالت معاناته، لقد وقفت معكم منذ بداية رئاستي، وستواصل حكومتي الوقوف معكم، لقد تابعنا الاحتجاجات عن كثب، وشجاعتكم مذهلة.

وحذر قادة إيران قائلًا: لقد تم قتل أو سجن الآلاف من قبلكم، والعالم يراقبكم.

وتأتي الاحتجاجات في أعقاب غارة عسكرية أمريكية أسفرت عن مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني، قائد قوات فيلق القدس، وردت إيران بقصف صاروخي يستهدف قاعدتين عراقيتين تأوي القوات الأمريكية ، لكن لم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

بعد ذلك الهجوم قال ترامب: قواتنا الأمريكية العظيمة مستعدة لأي شيء، يبدو أن إيران تتراجع، وهو أمر جيد لجميع الأطراف المعنية وشيء جيد للغاية بالنسبة للعالم.

وبينما كانت هناك احتجاجات جماهيرية مناهضة للحكومة في جميع أنحاء إيران، اندلعت مظاهرات أخرى في نفس السياق تندد بكارثة الخطوط الجوية الأوكرانية حيث ضربت الصواريخ الإيرانية بطريق الخطأ طائرة ركاب مدنية وقتلت 176 شخصًا على متنها، 130 منهم من الإيرانيين.

ودعا المتظاهرون المرشد الإيراني، علي خامنئي إلى التنحي ومحاسبة المسؤولين عن فشل الطائرة.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :